سيارات

بي.ام.دبليو… طرز جديدة وارباح قياسية في 2014

قالت بي.ام.دبليو الألمانية أكبر شركة لصناعة السيارات الفاخرة في العالم إن سلسلة من الطرز الجديدة ستساهم في تحقيق مبيعات قياسية هذا العام.
وتستثمر بي.ام.دبليو بكثافة لتظل متقدمة على منافستها «أودي» التي تعاني بالمقارنة من نقص الطرز الجديدة وعلى «مرسيدس» التي ما زالت في المراحل الأولى لتطوير كبير في سياراتها.
وأثر هذا الاستثمار سلباً على أرباح بي.ام.دبليو قبل الفائدة والضريبة والتي بلغت 2،09 مليار يورو في الربع الأول من العام لتتجاوز بقليل متوسط توقعات المحللين في استطلاع أجرته رويترز والبالغ 2،05 مليار يورو (2،83 مليار دولار).
وقال مارك رينيه تون محلل السيارات لدى ام.ام واربرج «بي.ام.دبليو لديها السبق وتسعى للبقاء على القمة حالياً حتى مع سعي مرسيدس للحاق بها. بي.ام.دبليو لديها الفرصة لتجاوز أودي من حيث الربحية إذا استمر زخم المبيعات وهامش الأرباح».
ورغم إنفاق عشرات الملايين على الاستثمارات والطرز الجيدة التي تتضمن السيارة الكهربائية آي3 والفئة الرابعة وسيارة ميني جديدة، فإن هامش أرباح التشغيل في أنشطة السيارات لدى بي.ام.دبليو وهو أفضل مؤشر للمقارنة مع منافسيها جاء أفضل من توقعات المحللين.
وبلغ هامش ربح أنشطة السيارات قبل الفائدة والضرائب 9،5 بالمئة في الربع الأول انخفاضا من 9،9 بالمئة في الفترة نفسها من العام الماضي لكنه جاء أعلى مما حققته مرسيدس-بنز عند سبعة بالمئة. وبالمقارنة حققت أودي 10،1 بالمئة.
وارتفعت مبيعات بي.ام.دبليو في أوروبا 3،4 بالمئة رغم هبوط مبيعاتها في ألمانيا 1،4 بالمئة وزادت المبيعات في الولايات المتحدة 2،7 بالمئة مقارنة مع الربع الأول من 2013.
وأكدت بي.ام.دبليو هدفها لتحقيق زيادة كبيرة في حجم المبيعات في 2014 ليصل إلى مليوني سيارة أو أكثر.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق