دولية

الدوري الأميركي للمحترفين: الخسارة الرابعة لبوسطن والسادسة لغولدن

مني بوسطن سلتيكس بخسارته الرابعة هذا الموسم بسقوطه امام ضيفه ديترويت بيستونز 108-118، وغولدن ستايت ووريرز حامل اللقب بالهزيمة السادسة على يد ضيفه ساكرامنتو كينغز 106-110 الاثنين ضمن دوري كرة السلة الاميركي للمحترفين.

وخسر بوسطن، متصدر المنطقة الشرقية، المباراتين الاوليين في البطولة، ثم حقق الفوز في 16 مباراة متتالية قبل ان يذوق طعم الهزيمة الثالثة اتبعها بانتصارين، وسقوطه امس هو الرابع.
في المقابل، حقق ديترويت بيستونز، ثاني المنطقة الشرقية فوزه الثاني على التوالي والخامس تواليا خارج ارضه، والثالث عشر في البطولة مقابل ست هزائم.
وقطع ديترويت سلسلة ناجحة لبوسطن من ثمانية انتصارات متتالية على ارضه بفضل توبياس هاريس (31 نقطة) واندريه دروموند (26 نقطة) الذي عادل الرقم القياسي الشخصي في عدد المتابعات (22 متابعة) وست تمريرات حاسمة.
ولم يحقق اي لاعب مثل هذه الارقام في مواجهة بوسطن منذ 1967 عندما نجح الاسطورة ويلت تشامبرلاين في ذلك.
وقال دروموند الذي حقق هذا الرقم من المتابعات للمرة الرابعة في مسيرته، «هذه الليلة كانت ليلة عظيمة بالنسبة الينا جميعاً. كنا نريد حقاً ان نتغلب عليهم. لقد قدمنا افضل ما لدينا، علمناهم درساً كبيراً، وخرجنا بفوز عظيم».
من جانبه، قال براد ستيفنز مدرب بوسطن «انه فريق يخلق المشاكل لكل الفرق في البطولة. لديهم مدرب جيد ويقدمون اداء جميلاً، وانا احب حقاً ما يفعلون».
وتابع كليفلاند كافالييرز بطل 2016 ووصيف البطل عامي 2015 و2017، صحوته وحقق فوزه الثامن توالياً على حساب مضيفه فيلادلفيا سفنتي سيكسرز 113-91.
ورغم تسجيل الكاميروني جويل ايمبيد (30 نقطة و11 متابعة) للخاسر، لعب «الملك» ليبرون جيمس (30 نقطة و13 متابعة)، دوراً حاسماً في الفوز الثالث عشر (مقابل سبع هزائم) لكليفلاند الذي عزز موقعه في المركز الثالث في المنطقة الشرقية بعد بداية مقلقة (6 هزائم في 8 مباريات).
وسقط غولدن ستايت، ثاني المنطقة الغربية، على ارضه للمرة الثالثة، امام ساكرامنتو صاحب المركز الرابع عشر قبل الاخير في المنطقة.
ورغم تخلفه بفارق نقطتين في الشوط الاول (الربع الاول 27-27 والثاني 26-28)، تمكن ساكرامنتو من قلب النتيجة لصالحه في الثاني (الربع الثالث 30-27 والاخير 27-24) بالاداء الجماعي للاعبيه الذين سجل ستة منهم ما يزيد على 11 نقطة وابرزهم ويلي كولي شتاين (19 نقطة و8 متابعات و6 تمريرات حاسمة).
وعلى الطرف الاخر، اثر غياب افضل لاعب في الموسم الماضي ستيفن كوري (اصابة باليد اليمنى) وكيفن دورانت (الكاحل الايسر) على اداء حامل اللقب مرتين في المواسم الثلاثة الاخيرة باشراف النجم السابق ستيف كير.
ولم يستطع كلاي طومسون (21 نقطة) وباترك ماكاو (16 نقطة) ودرايموند غرين (14 نقطة) تعويض هذا الغياب المؤثر.

أ ف ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق