دولية

اتهامات اميركية رسمية بحق 16 من مسؤولي الفيفا

وجه المسؤولون الاميركيون القائمون على التحقيق في ملف فساد مسؤولي الاتحاد الدولي لكرة القدم «الفيفا» اتهامات لستة عشر مسؤول أخر.

وجاء إعلان وزارة العدل الأميركية بعد ساعات من اعتقال اثنين من نواب رئيس الفيفا في مدينة زيوريخ السويسرية.
ومن بين المسؤولين الذين وجهت إليهم الولايات المتحدة اتهامات بالفساد رئيس الاتحاد البرازيلي السابق لكرة القدم ريكاردو تيكسييرا والذي تقول اميركا إنه متورط في قضايا رشي تبلغ قيمتها 200 مليون دولار.
ويأتي اسم رئيس الاتحاد البرازيلي الحالي لكرة القدم ماركو بولو على لائحة المتهمين أيضاً والتي تتضمن اتهامات بتلقي رشاوى وفساد مالي واستخدام المناصب لتحقيق أرباح مالية شخصية واتهامات بالتآمر لغسل الاموال.
وتضمنت لائحة المتهمين روؤساء حاليين وسابقين لاتحادات إقليمية ومحلية لكرة القدم في دول عدة بينها بيرو وغواتيمالا وبنما والبرازيل وبوليفيا والاكوادور والسالفادور وهندوراس.
وبين المتهمين رئيس اتحاد الكونكاكاف الحالي الفريدو هوايت والأمين العام لاتحاد الكرة في أميركا الجنوبية «كونميبول» إدواردو دي لوكا.
وقال الادعاء الاميركي إن «حجم الفساد المترتب على خيانة الثقة من قبل هؤلاء المسؤولين يفوق الخيال».

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق