دوليةرياضة

بطولة إنكلترا: نيوكاسل يهزم أرسنال ويصعب مهمته في العودة الى مسابقة دوري الابطال

أسدى نيوكاسل يونايتد خدمة كبيرة الى توتنهام وصعَّب مهمة ضيفه أرسنال في العودة إلى مسابقة دوري أبطال أوروبا عندما تغلب عليه 2-صفر الإثنين في المرحلة السابعة والثلاثين من بطولة انكلترا لكرة القدم.
وسجل بن وايت (55 خطأ في مرمى فريقه) والبرازيلي برونو غيمارايش (85) الهدفين.
وألحق نيوكاسل الخسارة الثانية على التوالي بـ«المدفعجية» وحرمهم من استعادة المركز الرابع من توتنهام في صراع الجارين على البطاقة الرابعة الاخيرة المؤهلة الى مسابقة دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل.
وكان أرسنال يملك مصيره بيده وكان بحاجة الى الفوز للعودة الى المركز الرابع الذي انتزعه توتنهام الاحد بفوزه الصعب على ضيفه بيرنلي 1-صفر، لكنه سقط للمرة الثانية بعد الاولى امام جاره بالذات بثلاثية نظيفة، فصعبت مهمته في العودة الى المسابقة القارية العريقة للمرة الاولى منذ 2017 عندما خرج من ثمن النهائي على يد بايرن ميونيخ الألماني.
وتراجع أرسنال الى المركز الخامس بعدما تجمد رصيده عند 66 نقطة بفارق نقطتين خلف توتنهام قبل مرحلة واحدة من نهاية الموسم.
وبات توتنهام بحاجة إلى التعادل فقط أمام مضيفه نوريتش سيتي في المرحلة الأخيرة لضمان بطاقته في دوري الابطال لانه يتفوق بفارق الاهداف (+24 مقابل +9)، فيما يتعين على أرسنال تحقيق الفوز على ضيفه إيفرتون وانتظار تعثر جاره امام صاحب المركز الاخير.
وأسدى نيوكاسل أيضاً خدمة إلى تشلسي الثالث والذي ضمن تواجده في المسابقة القارية الأم التي توج بلقبها الموسم الماضي.
وكان نيوكاسل صاحب الافضلية في الشوط الاول وضغط بقوة على مرمى الحارس آرون رامسدايل الذي يتسبب في هدف مبكر عندما تأخر في تشتيت كرة أمام مرماه ارتطمت بقدم المهاجم البارغوياني ميغل اليمرون قبل ان يشتتها الدفاع (8).
وأنقذ رامسدايل مرماه من هدف محقق بإبعاده تمريرة عرضية قوية خادعة لشون لونغستاف قبل ان يشتتها الدفاع (18).
وكانت الفرصة الخطيرة الوحيدة للفريق اللندني تسديدة بوكايو ساكا من خارج المنطقة بين يدي الحارس السلوفاكي مارتن دوبرافكا (23).
وأنقذ رامسدايل مرماه من هدف محقق بتصديه لتسديدة قوية من داخل المنطقة للفرنسي آلان سان-ماكسيمان وحولها الى ركنية (36).
وتابع نيوكاسل ضغطه في الشوط الثاني ونجح في افتتاح التسجيل عندما توغل البرازيلي جولينتون من الجهة اليسرى ومرر كرة عرضية تابعها المدافع بن وايت بالخطأ في مرمى فريقه عندما حاول إبعادها من أمام كالوم ويسلون (56).
وكاد ويلسون يوجه الضربة القاضية للمدفعجية عندما تلقى كرة عرضية من البرازيلي برونو غيمارايش سددها «على الطاير» فوق العارضة بسنتمترات قليلة (63).
وجرب الدولي المصري محمد النني حظه بتسديدة زاحقة من خارج المنطقة بين يدي دوبرافكا (72).
وتألق رامسدايل في إنقاذ مرماه بتصديه لتسديدة البديل جاكوب مورفي من داخل المنطقة وحولها الى ركنية لم تثمر (79).
وكاد ويلسون يفعلها بتسديدة بعيدة بعدما انتبه الى خروج رامسدايل عن عرينه لكنها مرت بجوار القائم الايسر (82).
وعزز غيمارايش تقدم نيوكاسل بتسديدة من داخل المنطقة مستغلاً كرة مرتدة من رامسدايل اثر قطعه انفراداً لمورفي (85).

ا ف ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق