دوليةرياضة

الدوري الإسباني: برشلونة يواجه أتلتيكو مدريد في أول اختبار حقيقي له هذا الموسم

في مباراة تعتبر أول اختبار حقيقي له في الدوري الإسباني هذا الموسم، يواجه برشلونة الأحد أتلتيكو مدريد في ختام المرحلة الخامسة عشرة. وبالرغم من تصدره الترتيب مع غريمه ريال مدريد مع 28 نقطة من 13 مباراة، إلا أن برشلونة مني هذا الموسم بثلاث هزائم مؤلمة. أما أتليتكو مدريد الذي يحل في المرتبة الرابعة فهو الفريق الأقل خسارة في المسابقة، إذ هزم مرة واحدة فقط وتعادل في سبع مباريات.
يخوض برشلونة حامل اللقب في آخر موسمين أول اختبار حقيقي في الدوري الإسباني لكرة القدم الأحد، عندما يحل ضيفاً على أتلتيكو مدريد في ختام المرحلة الخامسة عشرة.
بالتساوي مع غريمه الأزلي ريال مدريد، يتصدر برشلونة الترتيب مع 28 نقطة من 13 مباراة، لكنه أهدر الكثير هذا الموسم بثلاث خسارات غير متوقعة أمام أتلتيك بلباو افتتاحاً ثم غرناطة وليفانتي.
لكن قدرة الفريق الكاتالوني على انتزاع انتصارات أكثر مقارنة مع أربعة تعادلات لريال، وضعت الفريقين على مسافة واحدة، وبفارق نقطة عن إشبيلية الثالث الذي لعب مباراة أكثر.
وفيما كان أتلتيكو مدريد وصيفا للموسمين الماضيين، إلا أن فريق المدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني تأخر إلى المركز الرابع كونه بطل التعادلات التي بلغ عددها سبعة حتى الآن، وهو أعلى رقم في الدوري بالتساوي مع أوساسونا الحادي عشر.
يذكر أن أتلتيكو مدريد هو الأقل خسارة في الدوري هذا الموسم بسقوطه مرة واحدة بالتساوي مع ريال مدريد.

«جولة نارية للأندية الإسبانية في الدوري الأوروبي»

وتخوض الأندية الإسبانية المرحلة الخامسة عشرة بعد جولة نارية لأنديتها في دوري أبطال أوروبا.
فقد فرط ريال مدريد بالفوز على باريس سان جرمان الفرنسي، إذ تقدم بهدفي مهاجمه الفرنسي المتألق كريم بنزيمة قبل أن يعادل سان جرمان 2-2. وبالرغم من النتيجة المخيبة لحق الملكي بالباريسي إلى ثمن النهائي.
ويغيب عن ريال نجمه الجديد البلجيكي إدين هازارد لإصابته بكاحل قدمه اليمنى ضد سان جرمان.
وجاءت إصابة هازار قبل ثلاثة أسابيع من المواجهة المرتقبة لفريقه ضد غريمه التقليدي برشلونة محلياً، ما يرسم علامة استفهام حول مشاركته في الكلاسيكو.
بدوره سقط أتلتيكو مدريد على أرض يوفنتوس الإيطالي صفر-1، ليتعرض لخسارة ثانية توالياً وينتظر الجولة الأخيرة ليضمن تأهله، إذ يتقدم بفارق نقطة عن باير ليفركوزن الألماني.
وكانت نتيجة برشلونة الأفضل في المسابقة القارية، إذ فاز على ضيفه بروسيا دورتموند الألماني 3-1، ليضمن تأهله وصدارة مجموعته.
وتألق في صفوفه النجم الارجنتيني ليونيل ميسي الذي خاض مباراته الـ 700 مع الفريق الكاتالوني.
وتبدو أرقام ميسي مذهلة كالعادة، إذ سجل فيها 613 هدفاً و237 تمريرة حاسمة، بينها 427 هدفاً في الدوري المحلي و114 هدفاً في دوري الأبطال و51 هدفاً في كأس الملك.

فرانس24/ أ ف ب

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق