حواررئيسي

عماد الحوت: التفجيرات نتيجة لتدخل حزب الله في سوريا

وجه «الاسبوع العربي» الالكتروني ثلاثة اسئلة الى نائب الجماعة الاسلامية عماد الحوت حول انتقاده لحزب الله على اثر التفجير الذي وقع في ضهر البيدر فاجاب عليها:

بعد تفجير ضهر البيدر انتقدت بشدة حزب الله…
انا اعتبر ان هذا التفجير الذي ادينه بشدة هو واحد من النتائج المحزنة المترتبة على تدخل حزب الله العسكري في سوريا الذي نقل النزاع الى داخل الاراضي اللبنانية. ولمنع هذا الانجراف فقد حان الوقت لاعادة تنشيط المؤسسات وانتخاب رئيس للجمهورية. يجب احتواء تصاعد العنف الطائفي بكل قوة.
مع عودة الهجمات الانتحارية هل تعتقد ان الانتخابات الرئاسية ستسرع؟
على كل حال آمل ذلك ولكن يبدو مع الاسف ان الملف ولسوء الحظ مجمد بالنسبة الى كل القوى السياسية في البلد. واعتقد ان لا مبادرات ملموسة طالما ان القوى الاجنبية منشغلة بمراقبة تطور الوضع في العراق وسوريا. ويجب ان يضاف الى ذلك تقدم المفاوضات حول الملف النووي بين الولايات المتحدة وايران. ان هذه العوامل مجتمعة هي التي تقرر مصير الانتخابات الرئاسية.
اما من احد مؤهل اليوم لتغيير هذه المعادلات حول هذا الملف؟
بما ان الانتخابات يجب ان تكون نقطة انطلاق لاعادة النهوض بالبلاد، فقد تحولت الى موضوع جدلي. وهناك فريق يريد ان ينسف هذا الاستحقاق وشل كل مؤسسات الدولة وهي اساساً مشلولة بانتظار حدث اقليمي يعيد الامور الى طبيعتها.

جوليان ابي رميا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق