مجتمع

بلدية الدكوانة تطلق شهادة التميز للمؤسسات الغذائية بالتعاون مع «بويكر»

أطلقت بلدية الدكوانة، وبدعم من شركة بويكر، «شهادة التميز للمؤسسات الغذائية» للمطاعم الواقعة في المنطقة الخاضعة لسلطة البلدية.
تم الإعلان عن هذه السابقة في مجال سلامة الغذاء خلال الحفل الذي نظمته بلدية الدكوانة في مبنى البلدية– صالة مار جرجس. وقاد فعاليات المؤتمر رئيس بلدية الدكوانة – مار روكز- ضهر الحصين أنطوان شختورة، إلى جانب المدير التنفيذي لشركة بويكر ميشال بيوض، وبحضور اعلاميين وأصحاب المؤسسات الغذائية إلى جانب أصحاب المصالح.
وسيخضع مفتش من البلدية إلى برنامج تدريب مكثف ورفيع المستوى من قبل شركة بويكر بهدف تمكينهم من إجراء تقويم مهني لجودة الطعام وسلامته.
وفي هذا الإطار، أعدت شركة بويكر قائمة من المواصفات التي يترتب على المفتش التقيّد بها عند القيام بعملية تفحص المطاعم، بناءً على المعايير العالمية لسلامة الغذاء. ثم تقدم البلدية شهادة سلامة الغذاء للمطاعم التي تطابقت مواصفات الغذاء لديها مع معايير سلامة الغذاء المحددة من قبل شركة بويكر التي ستأخذ على عاتقها مراقبة و متابعة تنفيذ المشروع.
متحدثاً عن هذا الإنجاز، قال رئيس البلدية أنطوان شختورة «لقد أولت بلدية الدكوانة أهمية كبيرة لسلامة الغذاء، وتعاطت معها كأولوية في ضوء الاستهتار المعمّم في هذا المجال، والذي ينعكس بشكل سلبيّ على الصحة العامة والبيئة في منطقتنا. كما يطمح المجلس البلدي العمل إلى جانب شركات تتمتع بكفاءة عالية بالتعاون مع المؤسسات الحكومية، وأن يراقب ويحاسب المطاعم والمحال التي لا تعير الأهمية الكبرى للسلامة الغذائية، متسببةً بالتالي بالضرر بصحة أولادنا وعائلاتنا. وطلبنا من شركة بويكر التعاون معنا، حيث سنتابع العمل على الأرض يدًا بيد بهدف التوصل إلى مجتمع أفضل ومعايير صحية أعلى».
وعلّق المدير التنفيذي لشركة بويكر ميشال بيّوض على هذه المبادرة قائلاً: «إن بلدية الدكوانة هي أول المجالس البلدية التي اعتمدت نظام تصنيف عالي المستوى للمؤسسات الغذائية. نحن على ثقة تامة بأن هذا النظام الجديد، سينجح لأنه بسيط وفاعل، ويعتمد على التعاون بين البلدية وأصحاب المصالح الغذائية. وينص دورنا على تقديم النصائح إلى البلدية، حيث أن مهمتنا هي الحرص على تطبيق نظام التأهيل ومراقبته».
ويُذكر أن جمعية بلدتي التي تعنى بالتنمية المستدامة في المجتمعات اللبنانية دعمت مبادرة الدكوانة في مجال سلامة الغذاء.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق