لقطات

المدارس الخاصة التي تحولت الى قطاع ينشد الربح والاثراء، بعيداً عن الهدف السامي وهو نشر العلم

المدارس الخاصة التي تحولت الى قطاع ينشد الربح والاثراء، بعيداً عن الهدف السامي وهو نشر العلم والمعرفة. وجه بعضها ضربة قاسية الى الطلاب واهاليهم، بفرضها مبلغاً كبيراً بالدولار فريش على كل طالب، بالاضافة الى القسط المقرر بالليرة اللبنانية، غير عابئين بالوضع القاتل الذي يعيش فيه اللبنانيون. والمؤسف اكثر ان بعض لجان الاهل تواطأت مع ادارات هذه المدارس. فنال افرادها اكراميات على حساب الطلاب وغضوا الطرف عن تصرف الادارات. فأي فائدة من وجود لجان الاهل؟ واين وزارة التربية من هذا الموضوع، هل سمحت بفرض القسط بالدولار؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق