أرقامارقام الأسبوع

أسعار خام تسجّل أعلى مستوى منذ أكثر من سبع سنوات

سجّلت أسعار النفط الخام أعلى مستوى لها منذ سبع سنوات الثلاثاء، مدفوعة بازدياد التفاؤل حيال الطلب، لتخفف المخاوف المرتبطة بتفشي المتحورة أوميكرون والتوتر الجيوسياسي.
وبلغ سعر برميل خام غرب تكساس الوسيط في العقود الآجلة رقماً قياسياً قدره 85،74 دولار في التعاملات الآسيوية، وهو أعلى مستوى يسجله منذ تشرين الأول (أكتوبر) 2014. وسجّل سعر خام برنت مستوى غير مسبوق أيضاً منذ الفترة ذاتها بلغ 88،13 دولار للبرميل.
وجاءت المكاسب بفضل التفاؤل حيال ازدياد الطلب فيما تعيد دول العالم فتح اقتصاداتها وتراجع المخاوف المرتبطة بأوميكرون. وأدى تخفيف القيود على السفر في مختلف دول العالم إلى ارتفاع أسعار وقود الطائرات.
وشكّل أيضًا الأمل بتخفيف الصين، المستهلك الرئيسي للطاقة، قيودها النقدية بهدف دعم اقتصادها دفعة مهمة لسوق النفط.
وكان من بين العوامل الأخرى التي أدت إلى ارتفاع الأسعار تبني الحوثيين اعتداء في أبوظبي الاثنين أسفر عن انفجار صهاريج وقود ومقتل ثلاثة أشخاص، فيما دعا المتمرّدون المدنيين الى الابتعاد عن «المنشآت الحيوية» في الدولة الخليجية.
وأثارت الأنباء القلق حيال إمدادات الطاقة من المنطقة الغنية بالنفط.
وقال توربيورن سولتفيت من شركة «فيرسك مابلكروفت» إن «الهجوم الذي تم تنفيذه بطائرات مسيّرة على أبوظبي يؤكد على التهديد المتواصل للبنى التحتية المرتبطة بالمدنيين والطاقة في المنطقة في ظل توتر إقليمي متزايد».
وأضاف «ستثير التقارير عن تعرّض شاحنات وخزانات وقود إلى أضرار قلق مراقبي سوق النفط، الذين يراقبون عن كثب أيضاً مسار المحادثات النووية الجارية بين الولايات المتحدة وإيران».
وأكد «فيما ينفد الوقت أمام المفاوضين، يزداد خطر تدهور المناخ الأمني في المنطقة».
بدوره، أفاد كريغ إرلام من «أواندا» بأن الصعوبات التي يواجهها أعضاء «أوبك» وغيرهم من المنتجين الرئيسيين في تحقيق الأهداف المتمثلة بزيادة الإنتاج بـ400 ألف برميل في الشهر تكثّف الضغط.
وقال في مذكرة «تشير الأدلة إلى أن الأمر ليس بهذه السهولة والمجموعة غير قادرة على تحقيق الأهداف بفارق كبير بعد فترة شهدت نقصاً في الاستثمارات وانقطاعات».
وأضاف «من شأن ذلك أن يدعم النفط ويزيد الحديث عن أسعار مئة (دولار) وما فوق».
وتوقع «غولدمان ساكس» بأن يتواصل ارتفاع أسعار النفط، مشيراً إلى أنه قد يتجاوز 100 دولار العام المقبل لأول مرة منذ تموز (يوليو) 2014.

ا ف ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق