رئيسيمفكرة الأسبوع

الدولار يهبط أمام الين بعد تهديد أميركي برسوم جديدة على الصين

انخفض الدولار مقابل الين الياباني والفرنك السويسري يوم الثلاثاء بعد أن هدد الرئيس الأميركي دونالد ترامب بفرض رسوم إضافية على الصين مما أجج المخاوف من نزاع تجاري متصاعد قد يضر بالنمو العالمي.
وزادت حدة الصراع بشأن التجارة بين أكبر اقتصادين في العالم يوم الثلاثاء حين هدد ترامب بفرض رسوم نسبتها عشرة بالمئة على سلع صينية بقيمة 200 مليار دولار ما أثار تحذيراً سريعاً من بكين بالرد.
وانخفضت أسواق الأسهم العالمية جراء النبأ وتراجع اليوان الصيني لأدنى مستوى في أكثر من خمسة أشهر مقابل الدولار.
ويشترى المستثمرون العملات التي تعتبر ملاذاً آمناً بما في ذلك الين الياباني الذي ارتفع 0.8 بالمئة إلى 109.56 ين للدولار وهو أعلى مستوياته في أسبوع.
وتلقى الفرنك السويسري الذي يشهد طلباً في أوقات اضطراب السوق دعما من التطورات ليرتفع 0.3 بالمئة مقابل الدولار إلى 0.9918 فرنك.
والمتعاملون منقسمون بشأن ما إذا كان الخلاف سيؤثر على الدولار بشكل ملموس وما إذا كان أي تأثير سيساعد العملة الأميركية أم يضر بها.
واليوم ارتفع الدولار 0.2 بالمئة مقابل سلة من العملات الرئيسية ليقترب مؤشره من أعلى مستوى في سبعة أشهر عند 95.131.
ويقول محللون إن الحرب التجارية قد تفيد العملة الأميركية لأن فرض رسوم على الواردات سيغذي التضخم في اقتصاد أميركي قوي بالفعل وسط دورة من الزيادة الحادة في أسعار الفائدة.
وتراجع اليوان الصيني إلى 6.4490 للدولار وهو أدنى مستوياته منذ 15 كانون الثاني (يناير).
وتراجع اليورو إلى 1.1572 دولار يوم الثلاثاء مع اقترابه من أقل مستوياته في أسبوعين عند 1.1541 دولار الذي سجلته يوم الجمعة.

رويترز

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق