موضة

بيت أزياء كارفن الفرنسي يطلب إشهار إفلاسه لحمايته من الدائنين

قال متحدث باسم بيت أزياء كارفن الفرنسي، الذي كانت نجمة الغناء الفرنسية الشهيرة إديث بياف ترتدي تصميماته، يوم الأربعاء إن بيت الأزياء يطلب إشهار إفلاسه لحمايته من الدائنين.
ويعمل مئة موظف في بيت الأزياء.
وأسست كارمن دي توماسو بيت أزياء كارفن في عام 1945 وغزت تصميماته عالم الموضة في خمسينيات القرن الماضي وكانت بياف من بين أشهر عملائه.
وقال المتحدث «كارفن تخلف عن سداد مديونياته وسيطلب أن يوضع تحت حماية المحكمة التجارية في باريس وفقاً لإجراءات الحراسة القضائية بموجب قواعد إشهار الإفلاس».
وصمم بيت الأزياء ملابس مضيفات الخطوط الجوية الفرنسية في السبعينيات قبل أن تتدهور أوضاعه في العقد التالي ليصعد نجمه مرة أخرى في العقد الأول من الألفية.
لكن مبيعاته السنوية انخفضت إلى 20 مليون يورو (23.4 مليون دولار) في 2017 أي إلى نصف مستواها في 2014 بعد أن تركه مديره الفني وازدادت الأوضاع سوءا بعد ذلك.

رويترز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق