دولياترئيسي

قمة براتيسلافا الأوروبية تناقش تعزيز قدرات الاتحاد الدفاعية ومكافحة الإرهاب

ينعقد اليوم الجمعة في براتيسلافا عاصمة سلوفاكيا أول قمة أوروبية دون بريطانيا، بعد قرار بريطانيا الخروج من الاتحاد الأوروبي، وسيكون تعزيز القدرات الدفاعية ومكافحة الإرهاب أهم محاورها.

تحتضن براتيسلافا الجمعة أول قمة أوروبية بعد قرار بريطانيا الخروج من الاتحاد الأوروبي فيما سيكون ملف الدفاع في الاتحاد الاوروبي محور هذه القمة حيث تجمع الدول الأعضاء على ضرورة الاستثمار بشكل أكبر على صعيدي الأمن والدفاع المشترك بينما يواجه الاتحاد الأوروبي أزمات عدة وتهديداً إرهابياً.
كما يثير احتمال خروج بريطانيا – التي تعتبر إحدى أبرز قوتين عسكريتين في الاتحاد الأوروبي إلى جانب فرنسا – قلقاً وتساؤلات مع أن أياً من الدول الأعضاء يرفض تقبل أن رحيل الدولة الأكثر تشكيكاً بأوروبا سيسهل العديد من المشاريع.
يقول فيفيان بيرتوزو الخبير في المعهد الفرنسي للعلاقات الدولية في بروكسل أن «المضي أبعد على صعيد الدفاع معناه نوع من الاندماج قلة من الدول مستعدة له».
في هذا الإطار المحدود، عرضت فرنسا وألمانيا التي أعربت عن استعدادها لتحمل مسؤوليات أكبر بعض الاحتمالات الملموسة ولو أنها متواضعة.
وتقر مصادر من المحيطين بوزير الدفاع الفرنسي جان-إيف لودريان «ما نسعى إليه هو تفعيل عمليات الاتحاد الأوروبي بشكل اسهل. لسنا نؤيد أفكاراً كبيرة لا تفضي إلى نتيجة».
ويطالب البلدان أولاً بتمويل أكبر من قبل كل الدول الأعضاء لعمليات الاتحاد الأوروبي والتي يقتصر تمويلها حالياً على مساهمة الدول المشاركة فيها.

أ ف ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق