أخبار متفرقة

مروان حمادة: دورنا اصدار توصية حول سد جنة والقرار لمجلس الوزراء

كثر الجدل حول سد جنة بايجابياته وسلبياته. فالبعض يرى انه مفيد للبلد وخصوصاً العاصمة بيروت والبعض الاخر يرى فيه كارثة بيئية خصوصاً وان هناك اعداداً كبرى من الاشجار سيتم قطعها. «الاسبوع العربي» الالكتروني طرح اسئلة على النائب مروان حماده.

بصفتك رئيساً للجنة البرلمانية للبيئة ما رأيك بالجدل القائم حول سد جنة؟
في مرحلة سابقة استمعت اللجنة الى الوزراء المعنيين، وزير البيئة، وزير الزراعة ووزير الطاقة وكذلك ممثل وزير الثقافة. وكانت الاراء مجتمعة حول ضرورة اجراء المزيد من الدرس بغية تكوين رأي نهائي حول خطر ما، او اذا كان المؤتمر غير مناسب للعمل. علقت الاعمال وتلقينا دراسات عن المشروع. القرار يعود الى مجلس الوزراء وبصراحة لا اتمسك بتسوية الحسابات التي ابداها الوزراء امام اللجنة. يجب ان يتفقوا في مجلس الوزراء.
بحسب الدراسات التي تلقيتها هل يشكل السد خطراً؟
وفق هذه الدراسات،لا يبدو المشروع صالحاً وبالتالي يجب البحث عما يجب فعله: التريث، تغيير التصميم، تغيير المكان تغيير المعايير او غيرها. الامر يعود الى مجلس الوزراء لاختيار الافضل.
ما هو دور اللجنة في كل ذلك؟
على ضوء قرار مجلس الوزراء، تدعى اللجنة الى اجتماع قريب ولكن الحد الاقصى الذي يمكنها فعله، اصدار توصية للمساعدة على اتخاذ القرار، وبعيداً عن اي تسييس، القضية ذات اهمية بيئية ويجب ايجاد حل لا يشكل خطراً على المنطقة.

ارليت قصاص

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق