رئيسيمفكرة الأسبوع

«إير فرانس» تمنح مضيفاتها الرافضات لغطاء الرأس حق الامتناع عن السفر إلى طهران

أعلنت شركة «إير فرانس» أنها ستمنح مضيفاتها اللاتي لا يرغبن بالالتزام بتغطية رؤوسهن حق الامتناع عن السفر إلى طهران. وجاء قرار الشركة الفرنسية للطيران بعد اجتماع مع النقابات امس الإثنين.

قالت شركة إير فرانس إنها ستسمح للنساء من أفراد طواقمها باختيار عدم السفر في رحلات إلى طهران بعدما أبدت بعضهن رغبة في عدم الالتزام بأوامر تغطية شعورهن أثناء وجودهن في إيران.
ويأتي هذا القرار في وقت تستعد فيه إير فرانس لإعادة تسيير رحلاتها إلى طهران اعتباراً من 17 نيسان (ابريل) الجاري بعد توقف لثماني سنوات بسبب العقوبات الدولية التي كانت مفروضة على إيران.
وبعد اجتماع مع إدارة إير فرانس والنقابات اليوم الإثنين قالت الشركة الفرنسية إنها ستمنح السيدات من أفراد طواقمها حق اختيار عدم السفر في تلك الرحلات.
ويجبر القانون الإيراني النساء على تغطية الشعر في الأماكن العامة. وأثارت النقابات القلق من احتمال أن تفرض إير فرانس على عناصرها النسائية ارتداء غطاء للرأس أثناء وجودهن خارج الطائرات.
وقالت إير فرانس في بيان «هذا الالتزام لا يسري أثناء الرحلات وتحترمه جميع شركات الطيران الدولية العاملة في الجمهورية الإسلامية الإيرانية».

شركات طيران أوروبية أخرى لم تحذ حذو إير فرانس
ومن جانبها، قالت متحدثة باسم شركة بريتش إيرويز – التي تعتزم إعادة الرحلات إلى إيران من مطار هيثرو في 14 تموز (يوليو) – إنها ستصدر توصيات لأفراد طواقمها في وقت لاحق.
أما شركة لوفتهانزا الألمانية التي لم تتوقف رحلاتها لطهران أثناء العقوبات إنها لم تواجه أي مشكلة وإن أفراد طواقمها يلتزمون بقواعد تغطية الشعر أثناء الوجود في الأماكن العامة.
وقال نيكولي بوبيليس رئيس أهم نقابات أطقم الطيران في لوفتهانزا إن بعض أفرادها أبدوا القلق لكن ليس بدرجة ما حدث في إير فرانس.

رويترز

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق