دولياترئيسي

منفذ هجوم كاليفورنيا كان يخطط لاعتداء منذ 2012

أظهرت التحقيقات أن سيد فاروق منفذ هجوم كاليفورنيا كان يخطط لمشروع اعتداء منذ 2012، إلا أن مشروعه فشل بسبب قيام الشرطة بمجموعة من الاعتقالات في إطار مكافحة محاربة الإرهاب. وجاء هذا التصريح في إطار تفتيش الشرطة لمنزل صديق طفولته إنريكي ماركيز.

أعلن سناتور أميركي الأربعاء أن سيد فاروق الذي نفذ مع زوجته الاعتداء الأخير في كاليفورنيا كان يخطط مع شريك له لشن هجوم اعتباراً من العام 2012، ولكن المشروع فشل بسبب اعتقالات قامت بها شرطة مكافحة الإرهاب.
وجاء هذا التصريح في إطار تفتيش الشرطة السبت لمنزل إنريكي ماركيز وهو صديق الطفولة مع سيد فاروق.
ويشتبه بأن ماركيز هو الذي اشترى البنادق الهجومية التي استعملها فاروق وزوجته الباكستانية تاشفين مالك اللذان قتلا 14 شخصاً وجرحا 21 آخرين خلال غداء في مدينة سان برناردينو قبل أن تقتلهما الشرطة.
وقال السناتور الجمهوري الأميركي جيمس ريش، وهو عضو لجنة المخابرات، إن نية القتل لدى فاروق إلى جانب ماركيز قديمة جدا.
وأضاف «يبدو أن ماركيز أقر بوجود هذا المشروع الذي كانا يريدان تنفيذه، ولكنهما تراجعا بسبب الاعتقالات التي حصلت في المنطقة».
ويدرس المحققون العلاقة التي نسجت بين فاروق وماركيز الذي اعتنق الإسلام قبل أعوام.
وقد نقل ماركيز، الذي يعمل في شركة توزيع كبرى، إلى معهد طب نفسي ولم توجه إليه بعد أية تهمة رسمياً. وقد يتم التعاطي معه بليونة في حال تعاون مع المحققين.
وأوضحت صحيفة «نيويورك تايمز» أن ماركيز تزوج في تشرين الثاني (نوفمبر) 2014 من شقيقة زوجة شقيق سيد فاروق.

أ ف ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق