مجتمع

ABC و«أجيالنا» احيتا مهرجان «أرابيسك» إحتفالاً بعيد الفطر السعيد

أحيت شركة ABC وجمعية «أجيالنا» عيد الفطر السعيد من خلال مهرجان «أرابيسك» السنوي في شارع فردان في بيروت، وذلك تحت رعاية نائب رئيس مؤسسة الوليد بن طلال الإنسانية الوزيرة ليلى الصلح حمادة وبمشاركة بلدية بيروت وبحضور شخصيات إجتماعية وإقتصادية وإعلامية وأهالي المدينة وجوارها.

المهرجان الذي أصبح موعداً سنوياً ينتظره أهالي العاصمة تميّز هذا العام بتنوّع النشاطات الثقافية والترفيهية التي شملت كل أفراد العائلة، وهو ترجمة لإستراتيجية ABC التي تعتبر المجتمع المحلي شريكاً أساسياً وتعمل على دعم قضاياه بطرق تفاعلية مبتكرة.
وقد جرت فعاليات المهرجان أمام مجمع ABC فردان الذي هو قيد الإنشاء.
نائب رئيس مؤسسة الوليد بن طلال الإنسانية الوزيرة ليلى الصلح حمادة هنأت اللبنانيين بالعيد متمنيةً أن يعيده على لبنان بالخير والسلام. وأثنت على أهمية مهرجان «أرابيسك» وقالت: «سعيدة بمشاركة أهل بيروت عيد الفطر السعيد ومعاني شهر رمضان المبارك شهر الخير والمحبة والعطاء، أهمية مهرجان أرابيسك تكمن في نجاحه بجمع اللبنانيين رغم الظروف الصعبة التي نعيشها، ونحن نتطلع بعين التقدير لهكذا مشروع سيساهم في إعادة الحياة الى منطقة فردان والى قلب العاصمة».

رئيس بلدية بيروت الدكتور بلال حمد أكد في كلمته على أهمية هذا المهرجان الذي يعزز النشاط الإقتصادي في العاصمة ويؤكد على ثقافة الحياة، وقال: «لطالما إجتمع أهل بيروت على المحبة والخير في شهر الخير شهر رمضان المبارك، ومهرجان «أرابيسك» حدث متميز سيساهم في تعزيز الدور الإقتصادي لمنطقة فردان وللعاصمة ككل».

رئيسة جمعية «أجيالنا» الدكتورة لينا الزعيم الدادا هنأت بدورها اللبنانيين بالعيد وأكدت على أهمية الشراكة بين القطاع الخاص والقطاع الاهلي، ودور القطاع الخاص الاساسي في دعم الجمعيات اللبنانية وبالتالي خدمة المجتمع بشكل أفضل وحضاري.

وقد أعلنت أن هذا المهرجان اصبح بمثابة تقليد سنوي ينتظره الكبار والصغار لما له من اهمية في إحياء منطقة فردان وبث روح الفرح والحياة فيها. وقد جاء هذا المهرجان كهدية عيد للكبار والصغار بما يتضمنه من برنامج حافل ليحقق هدفه وهو العيد يجمع العائلة، وشكرت شركة ABC وبلدية بيروت على نجاح هذا الاحتفال.
مهرجان «أرابيسك» إمتدت فاعلياته طوال ساعات النهار وحتى منتصف الليل وتخلله معرض للمنتجات الحرفية بمشاركة عدد كبير من المصممين والعارضين اللبنانيين. واستمتع الأطفال بأنشطة ترفيهية وبعرضٍ مسرحي مميز.

وختام المهرجان كان مع حفل فني أحياه كل من ألين لحود ومايك ماسي وزياد سحاب و«8e Art” وعزيزة حيث تفاعل الجمهور على أنغام الموسيقى ما أضفى جواً من الفرح والتسلية.
 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق