رئيسيسياسة عربية

«داعش» يعدم 23 كردياً بينهم أطفال ونساء وعجزة جنوب كوباني

ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان، أن تنظيم «الدولة الإسلامية» أعدم الخميس 23 كردياً على الأقل بينهم أطفال ونساء وعجزة في بلدة برخ بوطان جنوب مدينة عين العرب. وهاجم مقاتلو التنظيم عين العرب ما أسفر عن العديد من القتلى بينهم مدنيون.

أعدم تنظيم «الدولة الإسلامية» الخميس 23 كردياً في قرية جنوب مدينة عين العرب (كوباني) في محافظة حلب في شمال سوريا كان دخلها صباح الخميس، بحسب ما ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان.
وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن للوكالة «أعدم تنظيم الدولة الإسلامية بالرصاص 23 شخصاً على الأقل بينهم أطفال ونساء وعجزة ورجال حملوا السلاح لمواجهة الجهاديين في بلدة برخ بوطان الكردية» الواقعة على بعد أكثر من عشرين كيلومتراً جنوب عين العرب.
وأوضح عبد الرحمن أن الجهاديين هاجموا القرية صباح اليوم وتمكنوا من السيطرة عليها، وقتل خمسة عناصر منهم في مواجهات مع أهالي القرية.
وأضاف «أرسلت وحدات حماية الشعب الكردية تعزيزات إلى المنطقة حاصرتها من ثلاث جهات، فانسحب عناصر التنظيم في اتجاه مناطق قريبة».
في الوقت نفسه، نفذت طائرات التحالف الدولي بقيادة أميركية غارات عدة على تجمعات للجهاديين في محيط برخ بوطان.
ونتيجة المعارك نزح عدد كبير من سكان برخ بوطان في اتجاه مدينة عين العرب التي تشهد بدورها معارك عنيفة منذ الخامسة من فجر اليوم (2،00 ت غ) بين تنظيم «الدولة الإسلامية» والمقاتلين الأكراد.
وكان تنظيم الدولة الإسلامية قد شن هجوماً مباغتاً على عين العرب «كوباني» من ثلاثة محاور، بحسب المرصد، بدأ بتفجير انتحاري سيارة مفخخة عند معبر مرشد بينار الحدودي مع تركيا.
وقتل في المدينة اثنا عشر شخصاً بين مقاتلين أكراد ومدنيين. كما قتل ثمانية عناصر من تنظيم «الدولة الإسلامية».

أ ف ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق