اضواء و مشاهيررئيسي

طلاق غوينيث بالترو وكريس مارتن بعد زواج دام 11 عاماً وانفصال سنة

تقدمت الممثلة الشهيرة غوينيث بالترو بطلب طلاق من مغني فريق كولدبلاي كريس مارتن أمام محكمة لوس أنجلوس بحسب وثائق قضائية. وبحسب وثائق الطلاق فإن أسباب الانفصال تعود لوجود «خلافات لا يمكن تجاوزها». وكان الزوجان قد أعلنا انفصالهما منذ عام بعد زواج استمر 11 عاماً.

تقدمت الممثلة غوينيث بالترو بطلب طلاق من زوجها كريس مارتن قائد فرقة «كولدبلاي» بعد سنة على اعلان انفصالهما على ما أظهرت وثائق قضائية. وتقدمت الممثلة البالغة 42 عاماً الحائزة جائزة أوسكار أفضل ممثلة العام 1999 عند دورها في «شكسبير إن لوف»، بطلب الطلاق الاثنين أمام محكمة لوس انجلوس لتضع حداً لزواج استمر 11 عاماً مع المغني البالغ 38 عاماً. وأشار الطلب إلى وجود «اختلافات لا يمكن تجاوزها».
وكان الزوجان المرتبطان منذ العام 2003 أعلنا العام الماضي انفصالهما في بيان مشترك «مفعم بالحزن» نشر على موقع الممثلة الالكتروني «غوب.كوم».
وجاء في الوثائق أن غوينيث بالترو تطالب بحضانة مشتركة لطفليهما آبل (عشر سنوات) وموزيس (تسع سنوات).
وكانت بالترو ومارتن قد أعلنا انفصالهما في آذار (مارس) 2014 ووصفا انفصالهما بـ «انفصال عاقل».
وقالا إنهما «توصلا إلى قناعة بأنه على الرغم من أننا نحب بعضنا كثيراً، فإننا سنظل منفصلين».
وأضافا أنهما بذلا «جهداً كبيراً لأكثر من عام، معاً أحياناً، وكل بمفرده في أحيان أخرى، للوصول لما قد يكون ممكناً بيننا».
وأضافا «لكننا رغم ذلك أقرب إلى بعضنا البعض في نواح عدة، أكثر من أي وقت مضى، وسنظل دائماً عائلة واحدة. نحن أب وأم لطفلين رائعين أولا وقبل كل شيء، ونطلب احترام خصوصيتنا في هذا الوقت الصعب».
وقالا إن علاقتهما كانت دائماً أمراً خاصاً، وأنهما يأملان أن يستمر الأمر على هذا النحو حسبما قالت: «أثناء انفصالنا ومشاركتنا في تربية الأبناء».
وجاء تأكيد الطلاق بعد أيام من تكهنات بأن الممثلة قدمت المستندات القانونية.
ولم تشر المستندات إلى أي تفاصيل بشأن كيفية تقسيم الزوجين لأصولهما، لكنها أشارت إلى أن يدفع كل طرف أتعاب محاميه.
وكانت غوينيث ومارتن تزوجا في كانون الأول (ديسمبر) عام 2003 في احتفال سري بعد أيام من إعلانها أنها حامل في طفلها الأول.
وقد تعارف النجمان في كواليس حفلة لفرقة «كولدبلاي» نهاية العام 2002 بطلب من كريس مارتن الذي كلف أحد مساعديه أن يدبر اللقاء. وتزوجا في نهاية العام 2003 في سانتا باربرا (كاليفورنيا). وكان نادراً ما يظهران معاً في مناسبات عامة ويحجمان عن الحديث عن بعضهما البعض أمام الإعلام.
وأسس المغني البريطاني كريس مارتن فرقة «كولدبلاي» مع صديق له التقاه في الجامعة العام 1996. وعرفت الفرقة نجاحاً كبيراً مع أول ألبومين أصدرتهما «باراشوتس» و«ايه راش أوف بلاد تو ذي هيد» وباعت عشرات ملايين الألبومات، وفاز مارتن وفريقه الغنائي بست جوائز غرامي.
وقد اشتهرت غوينيث بالترو التي اختارتها مجلة «بيبول» العام 2013، «أجمل إمرأة في العال» بفضل فيلم «سيفن» العام 1995 من بطولة براد بيت أيضا الذي أصبح بعد ذلك شريك حياتها. وبعد زواجها ابتعدت قليلاً عن السينما لكنها عادت اعتباراً من العام 2008 في سلسلة «أيرون مان» الناجحة.

وكالات

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق