الأسبوع الثقافي

أطفال قرى الأطفال SOS يوقعون كتابهم الأول «سعيد والشجرة السحرية»

برعاية وزير الإتصالات بطرس حرب، وضمن برنامج «ألفا من أجل الحياة» للمسؤولية المجتمعية، وقّع تسعة أطفال من قرى الأطفال SOS كتابهم  الأوّل «سعيد والشجرة السحرية» في معرض الكتاب الفرنكوفوني في البيال، جناح مكتبة أنطوان. وحضر التوقيع مجموعة من الشخصيات والمهتمين.

وعمل الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 11 و15 عاماً على الكتاب في ورش عمل مختصّة، فكانوا وراء فكرة القصة والحبكة، وكتبوا النص وأنتجوا الرسومات.
ويأتي هذا المشروع في إطار العلاج عبر الفن الذي يهدف من خلاله برنامج «ألفا من أجل الحياة» إلى تعزيز قدرات الأطفال كي تتحول مستقبلاً إلى مهنٍ منتجة، مما يعزّز إندماجهم المجتمعي الفعّال.
استقى الأطفال قصّة الكتاب من أحوالهم الإجتماعية، وهي تتمحور حول سعيد الذي يبحث عن صديق ليكافح الوحدة، فيلتقي بالشجرة  السحرية التي يدعمها ويقف إلى جانبها في الأوقات الصّعبة وهي تُبادله بالمثل. وعبّر الأطفال عن فرحهم بهذا المشروع الذي أعطاهم الثقة بالنفس وكان بمثابة خطوة في طريق تنميّة سبل التعبير عن ذواتهم.
وقد هنّأ رئيس مجلس إدارة شركة ألفا ومديرها العام، المهندس مروان الحايك الأطفال على إتمامهم هذا المشروع بنجاح، ليشكّلوا قدوة لمن هم في عمرهم، وخصوصاً من حيث إستفادتهم من طاقاتهم وتوظيفها في المكان الصّحيح. وأكّد إستمرار ألفا، بإدارة أوراسكوم للإتصالات، في دعم الأطفال ذوي الحاجات التواصلية ضمن برنامج «ألفا من أجل الحياة»، مشيراً إلى أنّها «مهمّة أخذتها ألفا على عاتقها كشركة مسؤولة مجتمعياً».
يذكر أنّ ريع الكتاب يعود إلى قرى الأطفال SOS، وهو يباع بـ 20 ألف ليرة لبنانية في كل فروع مكتبة أنطوان. أما الأطفال الذين عملوا على هذا المشروع، فهم: علي الأشهب، وماريا كلاريتا جمعة، ومانويل جرجس، ونزار مطر، وميشال رزق، وميشال صفوان، ومانويلا سردوق، و زينب البرزال، وهاجر صفّار.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق