أبرز الأخبارسياسة عربية

دخول «البشمركة»، يرفع منسوب المواجهات في «عين العرب

يعتقد متابعون لملف «عين العرب»، ان المعركة الدائرة هناك ستشهد نقطة تحول لصالح سكانها. السبب في ذلك – بحسب قراءات متعددة المرجعيات – دخول قوات البشمركة للقتال الى جانب سكان المدينة الاستراتيجية، جغرافياً وديمغرافياً، وبالتالي انتزاعها من بين يدي مسلحي تنظيم «الدولة الاسلامية» التي تسمى اختصاراً (داعش).

وبينما تصل تلك القراءات الى حد القناعة التامة بحتمية الانتصار، هناك من يرى الامر من منظار مختلف. حيث الاعتقاد بان دخول البشمركة يمكن ان يزيد من امد القتال، لكنه قد لا يحسم الصراع. والسبب في ذلك المعلومات التي يجري تسريبها عن قوة «داعش»، وما يقال عن تبني قوى غير معروفة لعملية تزويد التنظيم باحدث الاسلحة. وهي ادعاءات ينقصها الدليل، ويراها البعض مجرد حديث سياسي. ويرد البعض بان ما يجري لا يحتمل سوى تلك النتيجة.
فقد شهدت مدينة عين العرب السورية الحدودية مع تركيا اشتباكات عنيفة بين المقاتلين الاكراد و«تنظيم الدولة الاسلامية»، تزامنت مع دخول قوات البشمركة الى ثالث المدن الكردية في سوريا للدفاع عنها في وجه المسلحين.
وتمكن المقاتلون الاكراد من صد هجوم جديد لتنظيم داعش في شمال عين العرب التي شهدت مواجهات عنيفة مساء الجمعة استمرت حتى الساعات الاولى من اليوم السبت.
وبحسب متابعين، تسمع بين الحين والاخر اصوات تبادل لاطلاق النار في عين العرب. غير ان معلومات غير مؤكدة اشارت الى ان مقاتلي البشمركة لم يكونوا قد دخلوا بعد المعركة.  وبحسب المرصد السوري لحقوق الانسان، قتل – الجمعة – 11 عنصراً من تنظيم داعش في غارات التحالف الدولي التي شملت ايضاً مناطق في محافظة الرقة، فيما قتل 15 من عناصر وحدات حماية الشعب الكردية في اشتباكات في كوباني ومحيطها.

هجمات جوية
وقالت القيادة المركزية الأميركية إن مقاتلات وقاذفات أميركية شنت خمس هجمات ضد عناصر التنظيم قرب مدينة كوباني السورية وخمس ضربات جوية في العراق منذ يوم الجمعة.
وأضافت أن هجمات كوباني دمرت تسعة مواقع قتالية واحد المباني التابعة للتنظيم.
والمعركة المستمرة منذ نحو شهر ونصف في كوباني، ثالث المدن الكردية السورية والواقعة في محافظة حلب، اصبحت رمزاً للمعركة الاشمل ضد تنظيم داعش والمسلحين المتطرفين.
وقتل منذ بدء الهجوم على المدينة في 16 ايلول (سبتمبر)، وفقاً لارقام المرصد، 958 شخصاً في الاشتباكات في كوباني وفي محيطها، هم 576 مقاتلاً من تنظيم داعش، و361 مقاتلاً من وحدات حماية الشعب وبينهم مسلحون اخرون موالون لها، و21 مدنياً.
وتمكن المرصد السوري لحقوق الانسان من توثيق مقتل اكثر من 100 عنصر من تنظيم داعش في اشتباكات في مدينة عين العرب وفي محيطها خلال الايام الثلاثة الماضية، بعضهم اتوا من مناطق اخرى في حلب، ومن الرقة.
وعبرت مساء الجمعة 20 آلية تقل نحو 150 من المقاتلين الاكراد العراقيين الذي كان يهتف كثيرون منهم «كوباني» ويلوحون للحشود التي اصطفت لاستقبالهم، على الحدود التركية من جهة تل الشعير شمال غرب عين العرب للمشاركة في القتال ضد المسلحين.
وسمحت تركيا بمرور قوات البشمركة العراقية وعناصر من الجيش السوري الحر ايضاً، عبر حدودها لمحاربة مقاتلي تنظيم داعش، ما اثار تنديداً من سوريا التي اعتبرت هذه الخطوة انتهاكاً سافراً للسيادة السورية.

اردوغان ينتقد
ومع دخول البشمركة الى عين العرب، انتقد الرئيس التركي رجب طيب اردوغان استراتيجية التحالف الدولي ضد تنظيم داعش.
وتساءل في باريس حيث التقى نظيره الفرنسي فرانسوا هولاند «لماذا تقصف قوات التحالف مدينة كوباني باستمرار؟ لماذا لا تقصف مدناً اخرى؟، في اشارة الى مدينة ادلب الواقعة في شمال سوريا والتي يسيطر التنظيم على بعض من اجزائها؟. مضيفاً: «لا نتحدث سوى عن كوباني الواقعة على الحدود التركية وحيث لم يعد هناك احد باستثناء الفي مقاتل».
الى ذلك، شن طيران التحالف الدولي غارات على مواقع لتنظيم الدولة الإسلامية بمدينة عين العرب (كوباني) بعد ساعات من شن مقاتلي تنظيم الدولة هجوماً عنيفاً من الجهتين الشرقية والشمالية للمدينة فيما بدا انه محاولة لإعادة التمركز في المنطقة مع توافد قوات البشمركة الكردية للدفاع عن المدينة.
وبحسب تقارير متابعة، استهدفت الغارات مواقع لتنظيم الدولة بالجهة الشرقية للمدينة وفي محيط حي الصناعة وأيضاً المربع الأمني. وطاولت الغارات محافظة دير الزور حيث استهدفت مواقع للتنظيم بمدينة الميادين في الريف الشرقي ومنجم الملح وبلدة الخريطة  بالريف الغربي. وجاء القصف إثر هجوم من تنظيم الدولة من المحور الأمني ومن حي الصناعة.
في الاثناء، توقعت تقارير عسكرية ان يكون القصف يهدف الى تمهيد الطريق لدخول قوات البشمركة الكردية التي تحمل أسلحة ثقيلة الى البلدة من تركيا المجاورة.
ويحاصر المتشددون كوباني التي تقع على الحدود مع تركيا منذ أكثر من 40 يوماً وهي الان محور حرب ضد تنظيم الدولة الاسلامية الذي سيطر على مساحات كبيرة من العراق وسوريا واعلن الخلافة في المناطق التي سيطر عليها في الدولتين.

اختبار للتحالف
وأصبح حصار كوباني المعروفة أيضاً باسم عين العرب اختباراً لقدرة التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة على التصدي لتقدم الدولة الإسلامية، لكن الغارات الجوية المستمرة منذ اسابيع لم تنجح حتى الان في كسر الحصار الذي يفرضه مقاتلو التنظيم المتشدد.
ويأمل المدافعون عن كوباني الذين يفوقهم مقاتلو الدولة الاسلامية تسليحاً في وصول قوات البشمركة القادمة من كردستان العراق ومعها اسلحة يحتاجونها بشدة منها المدافع وشاحنات صغيرة عليها اسلحة آلية حتى يتمكنوا من قلب ميزان القوة في المعركة.
ودخلت قوة متقدمة مكونة من عشرة أفراد من البشمركة كوباني لفترة قصيرة من الوقت الخميس لتضع استراتيجية مشتركة مع وحدات حماية الشعب وهي الجماعة المسلحة الكردية الرئيسية التي تدافع عن المدينة.
وتسارعت حركة دخول وخروج العربات المدرعة من مخزن سابق لمعالجة القطن قرب بلدة سروج الحدودية التركية حيث تستعد فرقة أكبر من قوات البشمركة قوامها نحو 150 فرداً للانتشار.
وخرجت دبابات جاءت مع القافلة من المجمع في حراسة قوات امن تركية للتزود بالوقود من محطة محلية قريبة.
وقالت القيادة المركزية الاميركية إن الجيش الاميركي واصل استهداف الدولة الاسلامية قرب بلدة كوباني السورية يومي الخميس والجمعة.
ولاقت قافلة قوات البشمركة استقبال الابطال وهي تعبر هذا الاسبوع جنوب شرق تركيا الذي تقطنه غالبية كردية في طريقها الى كوباني قادمة من قاعدتها في كردستان العراق.
ولم يتضح ما اذا كانت فرقة البشمركة الصغيرة هذه والمسلحة جيداً ستكون قادرة على تغيير دفة المعركة لكن ارسال هذه القوات العراقية الى ساحة القتال هو ابراز لوحدة الجماعات الكردية التي حرصت في احيان كثيرة على اضعاف بعضها بعضاً.

منع اي دور للاسد
من جهة اخرى ، صرح وزير الدفاع الاميركي تشاك هيغل ان نظام الرئيس بشار الاسد، قد يستفيد من الغارات الجوية الاميركية التي تستهدف مواقع لتنظيم الدولة الاسلامية المتطرف الذي يعد من اكبر خصوم النظام.
وقال هيغل في مؤتمر صحافي الخميس ان الولايات المتحدة والتحالف الدولي يقصفان يومياً المتشددين في العراق وسوريا، دعماً للحكومة العراقية ولتأمين مجمل الشرق الاوسط. الا انه اكد ان الولايات المتحدة تتبع استراتيجية طويلة الامد لمنع اي دور للاسد في المستقبل. وقال علينا ان نتحرك من خلال وقائع ما نواجهه مع بعض الخطط الاستراتيجية والاهداف الطويلة الامد لامكانية تحقيق ما نفكر في الوصول اليه.

ا. ح

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق