متفرقاتمن هنا وهناك

«بيغ بن» تخضع لعملية تنظيف

يعكف فريق من عمال التنظيفات المحترفين خلال الاسبوع الحالي على تنظيف ساعة «بيغ بن» الشهيرة في لندن.

ويعتمر اربعة عمال خوذات ويحملون الدلاء والاسفنج ويعملون في اعلى النصب الاشهر في لندن. ويقوم هؤلاء بتنظيف الواجهات الاربع للساعة البالغ ارتفاعها 96 متراً والتي تشرف على البرلمان البريطاني وبالتحقق من عدم وجود اي اضرار عليها.
وتعود عملية التنظيف الكبيرة الاخيرة لساعة «بيغ بن» الى العام 2010.
واوضح ستيف جاغز المسؤول المساعد عن عملية التنظيف «بيغ بن من اهم معالم بريطانيا وتنظيف الساعة الكبيرة هي جزء اساسي من صيانتها».
واوضح «العملية معقدة وتتطلب عدم الشعور بالدوار. لدينا فريق من الاخصائيين سيتحققون من تنظيف الساعة بعمق ومن انها ستحفظ للاجيال المقبلة».
وكل واجهة من الساعة الكبيرة مصنوعة من 312 قطعة من زجاج الاوبال موصولة ببعضها باطار من الصلب.
وستستمر الساعة بالعمل خلال هذه الاشغال.
ويتطلب تنظيف كل واجهة يوما كاملا اي يفترض ان تستمر العملية اربعة ايام مع يوم اضافي في حال ساءت الاحوال الجوية.
وبني برج بيغ بن في اطار اعادة بناء ابنية البرلمان من قبل المهندسين المعماريين تشارلز باري واغوستوس بوغين اثر حريق كبير في العام 1843.
وثمة روايتان لتفسير اسمها. الاولى تفيد ان الاسم يشير الى بنجامين هال المهندس الذي يرد اسمه على الجرس. اما الثانية فتفيد ان الساعة سميت بيغ بن تكريما لبن كاونت وهو ملاكم من الوزن الثقيل اشتهر في العام 1850 والسنوات التالية.

أ ف ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق