مجتمع

ثلث ثروة روسيا في يد 110 اشخاص

كشف تقرير حديث لبنك «كريدي سويس» عن وجود مشكلة حقيقية في توزيع الثروة في روسيا، حيث يستحوذ 110 أشخاص فقط على 35% من الثروة، ما يجعل روسيا أكثر دول العالم التي تشهد تفاوتاً في توزيع الثروة على مواطنيها.
ورصد التقرير الفشل الروسي، وتحديداً بعد انهيار الاتحاد السوفياتي، في الاتجاه نحو سياسة رأسمالية منضبطة تستفيد من برامج التأمين الاجتماعي التي ورثتها من الحقبة الشيوعية لتضمن العدالة في توزيع الدخل.
يشار إلى أن النسب العالمية للثروة تشير إلى وجود ملياردير واحد لكل 170 مليار دولار من ثروة الأسر، بينما في روسيا هناك ملياردير لكل 11 مليار دولار من ثروة الأسر، أي أن المعدل في روسيا (139 مليون نسمة) يفوق المعدل العالمي بأكثر من 15 ضعفاً تقريباً، بحسب التقرير.
وعلى جانب آخر، سلط التقرير السنوي الضوء على تضاعف دخل الأسر حول العالم منذ عام 2000، ليصل الى أعلى مستوياته على الإطلاق، إذ وصل إلى 241 تريليون دولار.
وتحدث التقرير أيضاً عن قائمة أغنى الدول والتي تتضمن أسماء مثل سويسرا وأستراليا ولوكسمبورغ والولايات المتحدة، والتي أشار هذا التقرير إلى تعافي مستويات الثروة لديها، حيث يشكل الأميركيون حالياً 42% من أصحاب المليارات حول العالم.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق