دولياترئيسي

سر اللقاء الاخير بين اوباما وهيلاري كلينتون

خلال الاسبوع الماضي تناول باراك اوباما، طعام الغداء مع هيلاري كلينتون، في البيت الابيض. اسباب اللقاء والمواضيع التي تناولها، من سر الاسرار. ولكن المراقبين مقتنعون بانهما تحدثا عن رئاسيات 2016، لان اوباما لا يستطيع ان يسعى لولاية ثالثة، بينما تستطيع هيلاري ان تترشح. ومن اجل ان تتمكن تحتاج هيلاري الى دعم باراك. ومن المحتمل، ان يكون الرئيس استشار وزيرة خارجيته السابقة حول مواضيع الساعة الخارجية، من مصر، الى سوريا، الى مفاوضات السلام، الى سائر المواضيع الساخنة. ولكن نيويورك تايمز، ترى انه كان من الصعب عليها عدم التطرق الى طموح هيلاري كلينتون، في العودة الى البيت الابيض رئيسة في هذه المرة.
هيلاري كلينتون، تبقى المرأة الاكثر شعبية في الولايات المتحدة، اكثر من ميشيل زوجة الرئيس، وتقدر استقصاءات الرأي انها ستحصل على 63 في المئة من اصوات انتخابات التسمية عن الحزب الديموقراطي، مقابل 13 في المئة لنائب الرئيس جو بايدن و6 في المئة لحاكم ولاية نيويورك اندرو كوومو. ولكن السن، هي العنصر السلبي، في حالتها إذ ان هيلاري ستبلغ 68 سنة في العام 2016. ليس عمر عجوز، ولكنه لا يعني الشباب. يبقى ايجاد منافس جديد.
وفي الانتظار ستكون هيلاري، بطلة مسلسل تلفزيوني وسينمائي، على شبكة ان. بي. سي، من 4 اجزاء تلفزيونية، يخرجه تشارلز فرغوسون، الفائز بجائزة اوسكار في سنة 2010، مع فيلم وثائقي عن الازمة المالية.

العدد ٢٨٠٩ الاثنين١٢ اب (اغسطس) ٢٠١٣ /٥ شوال ١٤٣٤

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق