أبرز الأخبارسياسة عربية

غرامة مالية بحق 288 شخصاً خالفوا انظمة الحج في السعودية

فرضت السلطات السعودية غرامة مالية بنحو 2666 دولاراً بحق 288 شخصاً خالفوا أنظمة الحج، فيما تستقبل المملكة مليون مسلم من أنحاء العالم لتأدية المناسك هذا الاسبوع بعد عامين على تقليص الأعداد بشكل كبير على خلفية وباء كورونا.
وقال قائد قوات أمن الحج الفريق محمد البسامي في مؤتمر صحافي الاثنين «تم ضبط 288 مواطناً ومقيماً مخالفين لأنظمة الحج، وتم تطبيق العقوبة المقررة عليهم بعشرة آلاف ريال» سعودي، أي نحو 2666 دولاراً.
وكانت السلطات حذّرت في وقت سابق من محاولة تأدية فريضة الحج في مكة المكرمة من دون تصريح، حيث أنّ السعودية تسمح هذا العام لمليون شخص من داخل المملكة وخارجها تم اختيارهم عبر نظام القرعة للمشاركة في المناسك السنوية.
في العام 2019، شارك نحو 2،5 مليون حاج من جميع أنحاء العالم في المناسك. لكن تفشي فيروس كورونا أجبر السلطات السعودية بعد ذلك على تقليص أعداد الحج بشكل كبير، فشارك 60 ألف مواطن ومقيم مطعمين من داخل المملكة في عام 2021، في مقابل بضعة آلاف في عام 2020.
وذكر البسامي أن السلطات أعادت خلال الأيام الماضية 99792 شخصاً حاولوا الدخول إلى مكة من دون تصريح حج، و69663 سيارة لم تحصل على ترخيص لدخول المدينة خلال موسم الحج.
ولا يسمح إلا لحاملي تراخيص الحج بدخول المدينة المقدّسة لدى المسلمين خلال موسم الحج هذا العام.
قبل الوباء، كان الحج يضم حشودا كبيرة في أماكن مفتوحة وفي أخرى مغلقة أو ضيقة، ولذا فإنّ الانظار تتركز هذا العام على المخاوف من تفشي الفيروس مجدداً.
وفي حزيران (يونيو) الماضي، قالت المملكة إن الكمامات لن تكون ضرورية بعد الآن في غالبية الأماكن، لكنها ستظل الزامية في المسجد الحرام بمكة.
ويقتصر الحج لهذا العام على المسلمين الذين تم تطعيمهم وهم تحت سن الـ65 عاماً. ويتعين على الآتين من الخارج تقديم نتيجة فحص كوفيد-19 سلبية من اختبار تم إجراؤه في غضون 72 ساعة من موعد السفر.

ا ف ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق