أبرز الأخبارسياسة عربية

السلطات المصرية تغلق شواطئ بالبحر الأحمر بعد مقتل سائحتين هاجمتهما سمكة قرش

قررت محافظة البحر الأحمر المصرية إغلاق الشواطئ وتعليق السباحة من منطقة سهل حشيش وحتى منطقة مكادي، بعدما لقيت سائحتان حتفهما إثر قيام سمكة قرش بمهاجمتهما جنوب الغردقة. وتعيش أسماك القرش في البحر الأحمر، لكنها قليلاً ما تهاجم السائحين إلا في حال تجاوز الحدود المسموح بها.
أمرت محافظة البحر الأحمر المصرية إغلاق الشواطئ وتعليق السباحة من منطقة الغرقدة، بعدما لقيت سائحتان حتفهما إثر قيام سمكة قرش بمهاجمتها في سهل حشيش.
وقال مصدران أمنيان لرويترز في وقت متأخر السبت إن الحادث وقع صباح الجمعة وإن قرار إغلاق الشواطئ صدر في مساء اليوم عينه.
وأعلنت وزارة البيئة المصرية في بيان الأحد أن امرأتين قُتلتا جنوب مدينة الغردقة المطلة على البحر الأحمر، إثر تعرضهما لهجوم سمكة قرش أثناء ممارستهما السباحة.
وأفاد بيان الوزارة الذي نشر على صفحتها الرسمية على موقع فايسبوك بـ«تعرض سيدتين لهجوم من سمكة قرش أثناء ممارسة رياضة السباحة السطحية بالمنطقة المواجهة لمنتجع سهل حشيش جنوب مدينة الغردقة».
وأضاف البيان أن فريق العمل المختص بالوقوف على أسباب الحادث «يقوم باستكمال مهام عمله للتوصل بشكل دقيق لأسباب السلوكيات التى نتجت عن سمكة القرش المتسببة فى الحادث تجاه الفقيدتين».

تحقيق

ولم يوضح البيان جنسيتي الضحيتين، إلا أن قرار محافظ البحر الأحمر جنوب شرق البلاد بإغلاق بعض شواطئ المنطقة التي وقع فيها الحادث وعدم ممارسة أي أنشطة بحرية فيها لمدة ثلاثة أيام، أشار إلى «رصد ظهور سمكة قرش من النوع ماكو في محيط منطقة سهل حشيش.. وإصابة سائحة نمساوية ببتر في الذراع الأيسر بادعاء الإصابة من سمكة القرش».
ومنذ الجمعة، يتداول مستخدمو منصات التواصل الاجتماعي في مصر بشكل واسع، مقطع فيديو قصيراً باعتباره شريط الحادث يظهر فيه شخص في المياه يستغيث ومحاط ببقعة من الدماء. لكن لم يتم التحقق بشكل مستقل من حقيقة الفيديو، الذي لم يظهر هجوم القرش.
وتعيش أسماك القرش في البحر الأحمر، لكنها قليلاً ما تهاجم السائحين إلا في حال تجاوز الحدود المسموح بها.
وفي عام 2018، عثر على بقايا جثة سائح تشيكي على أحد شواطئ مدينة مرسى علم المطلة على البحر الأحمر بعدما أكد مسؤول أنه قرر السباحة في منطقة توجد فيها أسماك القرش.
وفي 2015، قُتل سائح ألماني خمسيني بعدما هاجمته سمكة قرش حين كان يسبح خلال رحلة بحرية في مدينة القصير السياحية جنوب شرق البلاد.
وفي آواخر عام 2010، قُتلت سائحة ألمانية سبعينية وأصيب أربعة سياح روس بجروح بالغة في ثلاث هجمات لأسماك القرش في مدينة شرم الشيخ السياحية.

فرانس24/ أ ف ب/ رويترز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق