لقطات

بعدما بلغت الاسعار حداً لا يحتمل ان في المحروقات او في السوبرماركت او في كل الاسواق، اجتمع

بعدما بلغت الاسعار حداً لا يحتمل ان في المحروقات او في السوبرماركت او في كل الاسواق، اجتمع المجلس الوطني للاسعار برئاسة وزير الاقتصاد الذي تعهد بمراقبة الاسعار وضبطها. المواطنون فقدوا الثقة بكل الوعود الرسمية، لانها في اغلب الاحيان تبقى حبراً على ورق. فهل يكون المجلس الوطني للاسعار فاعلاً فيتمكن من ضبط المافيات والمتلاعبين بلقمة عيش الناس، ام تكون وعودهم اعلامية فقط. فتبقى الاسعار على حالها؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق