لقطات

بعد جلستين يعقدهما مجلس الوزراء في 12 و19 ايار الجاري تتحول الحكومة الى حكومة تصريف

بعد جلستين يعقدهما مجلس الوزراء في 12 و19 ايار الجاري تتحول الحكومة الى حكومة تصريف اعمال والسؤال الذي يطرح اليوم ما هو مصير المفاوضات مع صندوق النقد الدولي، وماذا لو تأخر تشكيل الحكومة الجديدة؟ وكيف ستكون توجهات المجلس النيابي الجديد؟ اسئلة كثيرة لا تجد اجوبة عليها، اذ ان الامور كلها مرهونة بالتوجه الجديد لمجلس النواب المنتخب وهل سيكون تغييراً ام ان الامور باقية على حالها؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق