فلاش

تتحدث الانباء بين الحين والاخر عن اعتداءات يقوم بها بعض المسلحين ضد افراد بعض

تتحدث الانباء بين الحين والاخر عن اعتداءات يقوم بها بعض المسلحين ضد افراد بعض اللوائح الانتخابية التي تتعارض سياستها مع سياستهم، فيما الدولة لا تبدي اي ردة فعل، لمنع مثل هذه الاعمال. ولكن هل يعلم الذين يقومون بمثل هذه الاعمال انهم يؤكدون بان الناخبين اذا تركوا لخيارهم لصوتوا ضدهم، ولذلك هم يستخدمون التهديد والترهيب لكسب الاصوات بالقوة. ثم يتغنون بعد ذلك بالانتصار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق