فلاش

لقيت عودة سفراء المملكة العربية السعودية والكويت واليمن ترحيباً واسعاً، سياسياً

لقيت عودة سفراء المملكة العربية السعودية والكويت واليمن ترحيباً واسعاً، سياسياً وشعبياً، لما لهذا القرار من اثر طيب على العلاقات اللبنانية – الخليجية. وتقول مصادر مطلعة ان دول الخليج ادركت ان ترك لبنان، يجعله يبتعد عن مساره الطبيعي بين اشقائه ويدفعه الى خيارات لا تشبهه. ففضلت العودة والوقوف الى جانبه في هذه الظروف الصعبة التي يمر بها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق