رئيسيسياسة عربية

قوات موالية للحكومة اليمنية تستعيد السيطرة على محافظة شبوة

أعلنت قوات موالية للحكومة اليمنية المعترف بها دولياً الإثنين استعادة السيطرة على محافظة شبوة الغنية بالنفط من المتمردين الحوثيين، والقريبة من مأرب في شمال البلاد.
وقالت «ألوية العمالقة» المدعومة إماراتياً في بيان نشرته على موقع تويتر إنه تم «تحرير مديرية عين في اليوم العاشر من العمليات، وبذلك تم تحرير جميع مديريات محافظة شبوة بالكامل».
وأضاف البيان «نشكر أبطال ألوية العمالقة (…) ونشكر التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية ومساندة دولة الإمارات العربية المتحدة».
وتأسّست تلك الألوية في أواخر العام 2015 في منطقة الساحل الغربي، وتضم 15 ألف مقاتل على الأقل. وتحظى بدعم من الإمارات والسعودية، وقامت بدور قتالي فعال في مواجهة المتمردين الحوثيين على طول شريط ساحلي يبلغ طوله 300 كيلومتر، من منطقة باب المندب حتى الحديدة على ساحل البحر الأحمر.
واشتد القتال في الأسابيع الأخيرة في محافظتي شبوة والبيضاء المحاذيتين لمأرب.
وكانت «ألوية العمالقة» أعلنت في 27 كانون الاول (ديسمبر) الماضي أنها أرسلت قوات عسكرية باتجاه محافظة شبوة بهدف «تحرير المديريات التي سقطت بأيدي ميليشيات الحوثي في محافظة شبوة».
وكان المتمردون سيطروا في ايلول (سبتمبر) الماضي على ثلاث مديريات في المحافظة المذكورة.
ويقاتل المتمردون الحوثيون منذ شباط (فبراير) الماضي بشراسة القوات الموالية للحكومة التي تسيطر على مدينة مأرب، مركز المحافظة التي تحمل الاسم ذاته، بهدف الوصول الى المدينة، ما يسمح لهم بوضع يدهم على كامل الشمال اليمني.
ويدور النزاع في اليمن بين حكومة يساندها منذ العام 2015 تحالف عربي، والمتمردين الحوثيين المدعومين من إيران والذين يسيطرون على مناطق واسعة في شمال البلاد وغربها وكذلك على العاصمة صنعاء منذ 2014.
وأسفر النزاع عن مقتل عشرات آلاف الأشخاص، بينهم كثير من المدنيين، وفق منظمات إنسانية عدة.

ا ف ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق