أبرز الأخبارسياسة عربية

وفاة دبلوماسي إيراني أجلي عن صنعاء جراء إصابته بكوفيد

أعلن ناطق باسم وزارة الخارجية الإيرانية في طهران أن الدبلوماسي الإيراني الذي يتولى منصب سفير البلاد في اليمن، توفي الثلاثاء جراء إصابته بكوفيد-19 بعدما أجلي السبت عن صنعاء.
وقال الناطق سعيد خطيب زاده «توفي حسن إيرلو سفير جمهورية إيران الإسلامية لدى حكومة الانقاذ الوطني اليمنية جراء كوفيد» في إشارة إلى حكومة المتمردين الحوثيين.
ويسيطر الحوثيون المدعومون من إيران على صنعاء منذ أكثر من سبع سنوات.
ويشهد البلد الفقير منذ 2014 حرباً دامية بين المتمردين والقوات الموالية لحكومة الرئيس المعترف به عبد ربه منصور هادي. وتصاعدت الحرب مع تدخل تحالف لدعم الحكومة في 2015.
وأوضح خطيب زاده «عاد إلى البلاد (…) لكن رغم الرعاية التي تلقاها لتحسين وضعه الصحي توفي هذا الصباح».
وأعرب الناطق عن أسفه «للتعاون المتأخر لبعض الدول» لاجلاء الدبلوماسي الإيراني من صنعاء من دون أن يذكر دولاً بالاسم.
وكان مسؤول سعودي رفيع المستوى أعلن السبت أن إيرلو غادر العاصمة صنعاء السبت في طائرة عراقية متوجهاً إلى بغداد من دون أن يوضح أسباب المغادرة وظروفها.
من جهته، كتب الناطق باسم المتمردين محمد عبد السلام على تويتر «تفاهم إيراني سعودي عبر بغداد تم بموجبه نقل السفير الإيراني بصنعاء في طائرة عراقية وذلك لظروفه الصحية».
وكانت إيران الدولة الوحيدة التي تقيم علاقات دبلوماسية مع الحوثيين، أعلنت في تشرين الاول (اكتوبر) 2020 وصول سفيرها الى صنعاء من دون أن توضح تاريخ وصوله الفعلي أو طريقة حصول ذلك، علماً أن مطار العاصمة اليمنية مغلق أمام الرحلات مع فرض التحالف السيطرة على الأجواء اليمنية.

ا ف ب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق