لقطات

هل صحيح ان الدولة باداراتها واجهزتها الامنية والرقابية عاجزة عن وضع حد لتلاعب المافيا والمتاجرين

هل صحيح ان الدولة باداراتها واجهزتها الامنية والرقابية عاجزة عن وضع حد لتلاعب المافيا والمتاجرين بحياة الناس لوقف تحليق سعر صرف الدولار، وقد قارب الاسبوع الماضي 27 الف ليرة؟ هل ان ذلك هو نتيجة عجز رسمي، ام انه مقصود لانه كلما ارتفع سعر صرف العملة الخضراء قلت قيمة الدين المترتب على الدولة. انها الفوضى بحد عينها والمواطن الضائع وحده يدفع الثمن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق