سياسة لبنانيةلبنانيات

المجلس الاعلى للدفاع قرر تمديد التعبئة العامة لغاية 30 آب

دان رئيس رئيس الجمهورية العماد ميشال عون في مستهل اجتماع مجلس الاعلى للدفاع، «اعتداء العدو الإسرائيلي في الجنوب بتاريخ امس واعتبر ذلك تهديداً لمناخ الاستقرار في جنوب لبنان خصوصاً وان مجلس الامن سيبحث قريباً بتحديد مهام قوات اليونيفيل في الجنوب». واعتبر رئيس الحكومة حسان دياب أن «ما حصل في الجنوب اعتداء كامل الأوصاف على السيادة اللبنانية وتهديد للقرار 1701».
واكد دياب ان «لبنان يواجه تهديدات استثنائية ويواجه البلد مظاهر تفلت للسلاح إذ إن الأمور ليست تحت السيطرة»، متسائلاً «أين الأجهزة الأمنية؟ كيف يتحرك القضاء في ملفات معينة ويترك أخرى أكثر أهمية؟ الوضع لا يحتاج لقرار سياسي بل لقرار أمني». ورأى «ان هناك حال فجور تمارس على الدولة».
واعلن دياب «ان علينا التحضر للتعامل مع استحقاق 7 آب ولدينا معلومات عن أن الجهات المعنية تتعامل بمسؤولية مع هذا الاستحقاق».
وقد تقرر إقفال البلد جزئياً من اليوم، وكلياً من نهار الخميس لـ5 أيام، نعود ونفتح البلد ليومين، ونقفل لـ5 أيام إضافية، بعدها نقيم الإجراءات». واقترح «تمديد التعبئة العامة، وأشار وزير الصحة إلى أن المعطيات تنذر بوضع دقيق وخطر».
كما تقرر إعادة تمديد التعبئة العامة لغاية 30 آب مع ما تستلزمه من تدابير خاصة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق