اضواء و مشاهيرنجوم وأضواء

وفاة حفيد ملك الروك إلفيس بريسلي عن 27 عاماً

توفي بنجامين كيوه، حفيد ملك موسيقى الروك آند رول الأميركي الراحل إلفيس بريسلي والابن الوحيد لابنته ليزا ماري، عن عمر يناهز 27 عاماً، حسبما أعلن متحدث يوم الأحد.
ولم تصدر تصريحات بعد من السلطات حول ملابسات وفاة كيوه أو توقيتها. وأكد مكتب الطب الشرعي في لوس انجليس أن وفاة شخص بهذا الاسم وبهذه السن يجري التحقيق فيها.
ونقل موقع (تي.ام.زد) لأخبار المشاهير عن مصادر لإنفاذ القانون لم يذكر اسمها أن كيوه أقدم على الانتحار يوم الأحد في مدينة كالاباساس بكاليفورنيا، والتي تقع شمال غربي لوس انجليس. ولم يتسن التحقق من تلك المعلومة من مصدر مستقل.
وكيوه هو الابن الأصغر لليزا ماري بريسلي (52 عاماً) من زوجها الأول الموسيقي داني كيوه وكانا قد انفصلا عام 1994، أما ابنتها الأخرى فهي الممثلة رايلي كيوه (31 عاماً).
وليزا ماري هي الابنة الوحيدة لملك الروك إلفيس بريسلي من زواجه بالممثلة بريسيلا بريسلي.
وقال روجر ويدينوسكي المتحدث باسم مدير أعمال ليزا ماري بريسلي في بيان «إنها مفطورة القلب تماماً… لكنها تحاول البقاء قوية من أجل ابنتيها (الأخريين) التوأمتين وابنتها الكبرى رايلي… كانت تعشق ذلك الولد. لقد كان حب حياتها».
وتحدثت تقارير عن أن علاقتها الوثيقة بابنها، الذي كان اسمه الأوسط (ستورم)، هي التي ألهمتها اسم المقطوعة التي كتبتها لألبومها الثالث (ستورم آند غريس) الذي صدر عام 2012.

رويترز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق