أرقامارقام الأسبوع

النفط يهوي بعد زيادة غير مسبوقة لمخزون الخام الأميركي

تراجعت أسعار الخام الأميركي إلى أدنى مستوياتها في 18 عاماً وفقد برنت أكثر من ستة بالمئة يوم الأربعاء بعد أن أعلنت الولايات المتحدة عن زيادة أسبوعية غير مسبوقة في مخزوناتها، في حين من المتوقع أن يتراجع الطلب العالمي إلى أقل مستوى له في ربع قرن بسبب جائحة فيروس كورونا.
قوضت الأرقام المعنويات الإيجابية التي أفرزها اتفاق مطلع الأسبوع بين منتجي النفط العالميين لخفض إنتاج الخام على نحو تدريجي وبقدر لا سابقة له، إذ أوضحت أن تقليص المعروض لن يكفي للحيلولة دون امتلاء المخزونات وتقطع السبل ببراميل لا حصر لها.
وقال جون كيلدوف، الشريك لدى أجين كابيتال في نيويورك، «منسوب النفط الخام يعلو في المنظومة على نحو ملحمي»، متحدثاً عقب صدور تقرير مخزون النفط الأسبوعي من الحكومة الأميركية.
وتابع «إنه على الأرجح التقرير الأكثر إيذاناً بانخفاض الأسعار، إن لم يكن الأشد قتامة الذي أراه على الإطلاق».
تحدد سعر التسوية لخام برنت عند 27.69 دولار للبرميل، منخفضاً 1.91 دولار بما يعادل 6.45 بالمئة. وأغلق الخام الأميركي غرب تكساس الوسيط على 19.87 دولار للبرميل، بتراجع 24 سنتاً أو 1.19 بالمئة. وسجل غرب تكساس أقل مستوى إقفال له منذ شباط (فبراير) 2002.

رويترز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق