مفكرة الأسبوع

الذهب يهبط وسط ارتفاع الأسهم مع تلاشي توترات الشرق الأوسط

تراجعت أسعار الذهب يوم الجمعة، بعد انخفاضها بما يصل إلى واحد بالمئة في الجلسة السابقة، حيث حدا انحسار التوترات في الشرق الأوسط بالمستثمرين للعودة إلى الرهانات عالية المخاطر.
وبحلول الساعة 0732 بتوقيت غرينتش، كان السعر الفوري للذهب منخفضاً 0.1 بالمئة إلى 1550.66 دولار للأوقية. وانخفضت الأسعار إلى أدنى مستوياتها منذ الثالث من كانون الثاني (يناير) عندما سجلت 1539.78 دولار يوم الخميس.
ونزلت عقود الذهب الأميركية الآجلة 0.2 بالمئة إلى 1551.60 دولار.
في غضون ذلك، ارتفعت الأسهم العالمية لمستويات قياسية بعد تصريحات من الرئيس الأميركي دونالد ترامب ومن إيران أشارت إلى تهدئة التوترات العسكرية، حتى مع فرض الولايات المتحدة عقوبات جديدة على طهران.
وقال ستيفن إينس، محلل السوق لدى أكسي تريدر، «نرى تقبلاً للمخاطرة ودولاراً أقوى وأسهماً في صعود.
«إلى جانب قول الرئيس الأميركي إن إيران تتراجع، فإن مشروع قانون نانسي بيلوسي رئيسة مجلس النواب للحد من السلطات التنفيذية لترامب ضد إيران يقلل الضغط في الشرق الأوسط».
كان مجلس النواب الأميركي أقر يوم الخميس قرارا لمنع ترامب من أخذ مزيد من الإجراءات العسكرية بحق إيران.
وفي المعادن النفيسة الأخرى، تراجع البلاديوم 0.3 بالمئة إلى 2101.81 دولار للأوقية، بعد أن سجل ذروة قياسية 2149.50 دولار في الجلسة السابقة بفعل مشاكل المعروض. وعلى مدار الأسبوع، يتجه المعدن لتحقيق أفضل أداء أسبوعي له منذ منتصف حزيران (يونيو)، بصعوده نحو ستة بالمئة حتى الآن.
وتقدمت الفضة 0.2 بالمئة إلى 17.93 دولار للأوقية، لكنها بصدد أسوأ أسبوع لها في خمسة أسابيع، في حين زاد البلاتين 0.2 بالمئة أيضاً مسجلاً 968.49 دولار.

رويترز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق