دوليات

مايك بنس: إيران طلبت من «مليشيات موالية لها ألا تهاجم أهدافاً أميركية»

قال نائب الرئيس الأميركي، مايك بنس، إن الأميركيين أصبحوا الآن أكثر أمناً بعد مقتل القائد العسكري الإيراني البارز قاسم سليماني.

وأضاف بنس في لقاء مع شبكة سي بي إس نيوز الأميركية أن الولايات المتحدة تلقت معلومات استخباراتية تفيد بأن إيران «طلبت من مليشيات موالية لها عدم مهاجمة أهداف أميركية ومدنيين».
وقال: «نتمنى أن تجد تلك الرسالة صدى».
وسقط صاروخان، على الأقل، في المنطقة الخضراء شديدة التحصين بالعاصمة العراقية، بغداد، حيث توجد السفارة الأميركية.
وتقول قوات الأمن العراقية إن الصواريخ تسببت في نشوب حريق. لكن مراسل بي بي سي في العراق أكد أن الصاروخين لم يصيبا السفارة الأميركية.
وشنت إيران في الساعات الأولى من صباح الأربعاء هجمات صاروخية استهدفت قاعدتين توجد فيهما قوات أميركية في العراق، لكن لم ترد أي تقارير حول سقوط ضحايا.
وأكد قائد الجيش الأميركي أنه من السابق لأوانه معرفة ما إذا كانت إيران ستشن هجمات إضافية على المصالح الأميركية.
وقال رئيس الأركان الأميركية المشتركة الجنرال مارك ميلي، إن الهجمات التي نفذتها إيران بالصواريخ الباليستية كانت تهدف إلى قتل أفراد أميركيين وتدمير معدات في العراق.
لكنه أضاف أن محللي الاستخبارات ما زالوا يعملون على تحديد المدى الذي ستصل إليه نوايا إيران.
وقال الرئيس الأميركي دونالد ترامب في خطاب ألقاه تعليقاً على الهجوم الإيراني «يبدو أن طهران تراجعت».
وكان ترامب قد هدد بعمل عسكري ضد إيران إذا استهدفت قواعد أو عسكريين أميركيين.

بي بي سي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق