سياسة لبنانيةلبنانيات

الراعي: لتشكيل حكومة متحررة من نفوذ السياسيين والحزبيين المأسورين في مصالحهم وحساباتهم الرخيصة

ترأس البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي قداس عيد الغطاس في كنيسة الصرح، عاونه المطرانان سمير مظلوم وبيتر كرم، في حضور النائب السابق غطاس خوري، جمعية دعم الشباب اللبناني، لجنة التجذر التابعة للرابطة المارونية، جمعية أصدقاء المدرسة الرسمية، ومكتب رعوية الزواج العائلة والمرأة في البطريركية.
وألقى الراعي عظة قال فيها: من واجبنا أن نخاطب دائماً ضمائر المسؤولين السياسيين الذين ما زالوا يعرقلون ولادة الحكومة الجديدة. وإنا نذكرهم أمام محكمة التاريخ بأنهم هم الذين أوصلوا لبنان إلى الحضيض الاقتصادي والمالي والمعيشي، بسبب سياسة المحاصصة في الوظائف والمال العام التي انتهجوها، والاقصاء والتفرد لأغراض خاصة، وبسبب انتهاكهم المتكرر للدستور والميثاق الوطني المتجدد في وثيقة الوفاق الوطني، وبسبب صم آذانهم عن صرخة النقابيين في إضراباتهم، وعن مطلب انتفاضة الشعب، بكباره وصغاره، في جميع المناطق اللبنانية ومن جميع الطوائف والأحزاب منذ نحو ثمانين يوماً.
إننا نصلي إلى الله، سيد التاريخ، كي يخرج وطننا لبنان من وطأة أزماته وفي رأسها تشكيل حكومة متحررة من نفوذ السياسيين والحزبيين المأسورين في مصالحهم وحساباتهم الرخيصة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق