رئيسيسياسة عربية

العراق: محتجون يضرمون النار في القنصلية الإيرانية بالنجف واعلان حظر التجول

على خلفية اتهام إيران بدعم الأحزاب السياسية والنظام الذي يتهمونه بالفساد، قام متظاهرون عراقيون الأربعاء باقتحام القنصلية الإيرانية في النجف وأضرموا النيران فيها بحسب ما ذكرت الشرطة العراقية. وقد شهد العراق، وخصوصاً منطقة الجنوب، شللاً شبه كامل مع قطع للطرقات وإغلاق المدارس والدوائر الحكومية، وقد أدت المواجهات إلى سقوط 5 قتلى بعد إطلاق الرصاص الحي على المتظاهرين من قبل قوات الأمن.
أعلنت الشرطة ومصادر بالدفاع المدني أن محتجين عراقيين اقتحموا القنصلية الإيرانية في مدينة النجف بجنوب العراق وأضرموا فيها النار الأربعاء. وأضافت المصادر أنه تم إجلاء العاملين بالقنصلية قبل الحادث. وذكرت وسائل إعلام رسمية أن السلطات أعلنت حظر التجول بعد وقت قصير من الواقعة.
وقالت الشرطة ومصادر الدفاع المدني إن المحتجين دخلوا مجمع القنصلية في وقت متأخر من الأربعاء وأضرموا النار في المبنى بالكامل.
وأغلق المحتجون العديد من الطرق في جنوب العراق بالإطارات المشتعلة واشتبكوا مع الشرطة في بغداد بهدف استغلال الاضطرابات الاقتصادية كأداة ضغط لاطاحة الحكومة واقتلاع جذور الفساد المستشري على مستوى المسؤولين.
وقتلت قوات الأمن شخصين بالرصاص في كربلاء الليلة الماضية وقتلت اثنين آخرين في بغداد الأربعاء، بينما قتل خامس بأعيرة نارية أطلقتها قوات الأمن خلال احتجاجات في البصرة، كبرى مدن الجنوب.
وخرج العراقيون إلى الشوارع بالآلاف للمطالبة برحيل الحكومة والنخبة السياسية التي يرونها فاسدة وموالية لقوى خارجية وخصوصاً إيران المجاورة. وتهيمن أحزاب تدعمها إيران وجماعات شبه عسكرية على مؤسسات الدولة والبرلمان.
وطبقاً للشرطة ومسعفين قتلت السلطات بالرصاص أكثر من 300 شخص في محاولة لإخماد الاضطرابات.

فرانس24/ أ ف ب/ رويترز

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق