الاقتصادمفكرة الأسبوع

مئات العاملين في مطار الكويت الدولي يضربون لمدة ساعة لتحسين ظروف عملهم

أضرب مئات العاملين في مطار الكويت الدولي، الإثنين، لمدة ساعة للمطالبة بتحسين ظروف عملهم، وتعويضهم عن التعرض بشكل يومي للتلوث والضوضاء. وهددوا بتنظيم إضرابات أطول خلال الأيام المقبلة إلى حين الاستجابة لمطالبهم. وشارك في الإضراب 1500 موظف من إجمالي موظفي الطيران المدني وعددهم 4500 موظف. ولم تتأثر الرحلات بالإضراب وفق ما أعلنه مدير العمليات في المطار.
نفذ مئات العاملين في مطار الكويت الدولي إضراباً لمدة ساعة الإثنين للمطالبة بتحسين ظروف عملهم، وهددوا بتنظيم إضرابات أطول خلال الأيام المقبلة.
وذكر أحمد محمد الكندري، ممثل النقابة، أن العاملين في المطار يطالبون بتحسين معاملتهم وتعويضهم عن التعرض بشكل يومي للتلوث والضوضاء. ووفق مسؤولين، لم تتأثر حركة الطيران بالإضراب.
وتضمن السلطات الكويتية للمواطنين حق الإضراب، إلا أن مثل هذه الإضرابات نادرة في البلد الخليجي، كما لا يحق للعمال الأجانب الإضراب.
وصرح الشيخ سلمان الحمود الصباح رئيس المديرية العامة للطيران المدني لوكالة الأنباء الفرنسية «حركة الطيران عادية للغاية».
ومن جهته، أكد صالح الفداعي مدير العمليات في المطار، أن الرحلات لم تتأثر.
وصرح الفداعي لوكالة الأنباء الفرنسية «خلال الإضراب الذي استمر ساعة، تم تشغيل 19 رحلة، خمس مغادرة و14 مقبلة».
وقال ممثل النقابة أحمد محمد الكندري إن الهدف من الإضراب ليس تعطيل عمل المطار ولكن «التأكد من أن أصواتنا مسموعة».
وتابع أن العاملين الكويتيين سيضربون لمدة ساعتين الأربعاء و24 ساعة الأحد في حال لم تتم تلبية مطالبهم.
وشارك في الإضراب 1500 موظف من إجمالي موظفي الطيران المدني وعددهم 4500 موظف، بحسب الكندري.

فرانس24/ أ ف ب

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق