الأسبوع الثقافيجوائز

فوز رواد ابتكار بطارية الليثيوم أيون بجائزة نوبل للكيمياء

فاز العلماء جون جودينوف وستانلي وتنغهام وأكيرا يوشينو يوم الأربعاء بجائزة نوبل للكيمياء لعام 2019 لتطويرهم بطاريات الليثيوم أيون التي تعد تقنية مهمة على صعيد تمكين العالم من الابتعاد عن استخدام الوقود الأحفوري.
وأصبح الأميركي غودينوف (97 عاماً) الفائز الأكبر سنا بجائزة نوبل. وقال إنه تقاسم الجائزة بالتساوي مع البريطاني وتنغهام والياباني يوشينو.
وقالت الأكاديمية الملكية السويدية للعلوم في بيان منح الجائزة التي تبلغ قيمتها تسعة ملايين كورونة سويدية (906 آلاف دولار) «هذه البطارية التي يعاد شحنها وضعت الأساس لاستخدام الإلكترونيات اللاسلكية مثل الهواتف المحمولة وأجهزة الكمبيوتر المحمول».
وأضافت «كما أنها تجعل تخلي العالم عن الوقود الأحفوري أمراً ممكناً، إذ إنها تستخدم في أي شيء من إمداد السيارات الكهربية بالطاقة إلى تخزين الطاقة من مصادر متجددة».
وطور وتنغهام أول بطارية ليثيوم فعالة في أوائل السبعينيات. وضاعف غودينوف طاقة البطارية خلال العقد التالي وأزال يوشينو الليثيوم النقي من البطارية مما جعل استخدامها أكثر أماناً بكثير.
ومنحت جائزتا نوبل للطب والفيزياء في وقت سابق هذا الأسبوع. ومن المقرر الإعلان عن الفائزين بجوائز الأدب والسلام والاقتصاد في غضون أيام.

رويترز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق