فلاش

بعد المصالحة التي تمت في القصر الجمهوري وانهت تعطيل مجلس الوزراء، تتساءل

بعد المصالحة التي تمت في القصر الجمهوري وانهت تعطيل مجلس الوزراء، تتساءل الاوساط الشعبية التي اعتادت على الخلافات المتنقلة والمستمرة بين السياسيين، الى متى ستدوم هذه المصالحة وما هي الملفات الخلافية، التي ستفتح؟ فالهدوء والاستقرار ليسا من شيم اهل السياسة في لبنان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق