أبرز الأخبارسياسة عربية

ليبيا: 43 قتيلاً و60 جريحاً في قصف جوي لقوات حفتر واستهداف الكلية الجوية في مصراتة

قتل ما لا يقل عن 43 شخصاً وأصيب العشرات بجروح في قصف جوي استهدف مدينة مرزق جنوب ليبيا مساء الأحد، حسبما أعلنت حكومة الوفاق الوطني الليبية ومسؤول محلي. من جانبه، أكد الجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر تنفيذ ضربة على المدينة لكنها نفت استهداف أي مدنيين.
أعلنت حكومة الوفاق الوطني الليبية الاثنين مقتل 43 شخصاً على الأقل وإصابة العشرات في قصف جوي استهدف بلدة جنوب البلاد.
وأدان المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني في بيان الهجوم الذي استهدف حي القلعة السكني بمدينة مرزق مساء الأحد.
وقال إبراهيم عمر عضو المجلس البلدي في مرزق الاثنين «تعرض الحي السكني (القلعة) لقصف جوي خلف 43 قتيلاً وأكثر من 60 جريحاً».
من جهتها، أكدت قوات شرق ليبيا «الجيش الوطني الليبي» بقيادة المشير خليفة حفتر تنفيذها ضربة في ساعة متأخرة الليلة الماضية على المدينة التي تقع في عمق جنوب ليبيا، لكنها نفت استهداف أي مدنيين.
وقال الجيش الوطني الليبي في بيان إن الضربة استهدفت «مقاتلي المعارضة التشادية»، وهي عبارة تشير عادة إلى قبائل التبو المعارضة له في المنطقة.
وسيطر الجيش الوطني الليبي على مرزق أوائل العام الحالي في إطار هجوم هدفه السيطرة على الجنوب المنتج للنفط. لكنه انسحب منها لاحقاً لتركيز قواته في الشمال حيث يحاول السيطرة على العاصمة طرابلس في حملة مستمرة منذ أربعة أشهر.

قصف الكلية الجوية
وقال مصدر عسكري وأحد السكان إن قوات شرق ليبيا (الجيش الوطني الليبي) بقيادة خليفة حفتر قصفت الكلية الجوية في مدينة مصراتة في ساعة مبكرة من صباح الثلاثاء.
ومصراتة مدينة ساحلية تقع إلى الغرب من العاصمة طرابلس وتعتبر القاعدة الرئيسية للقوات الموالية للحكومة المعترف بها دولياً. وقال أحد سكان مصراتة إن دوي انفجارات قوية سمع في أرجاء المدينة

فرانس24/ أ ف ب/ رويترز

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق