رئيسيسياسة عربية

31 قتيلاً على الأقل بانفجار ذخائر في مطار الشعيرات العسكري في ريف حمص

قتل 31 «من عناصر قوات النظام (السوري) والميليشيات الموالية له» السبت في انفجار ذخائر بمطار الشعيرات العسكري في ريف حمص الجنوبي الشرقي (وسط البلاد)، حسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان. وأعلنت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) أن الانفجار نتج عن «خطأ فني خلال نقل ذخيرة منتهية الصلاحية»، مشيرة إلى «ارتقاء عدد من الشهداء» من دون تحديد الحصيلة.
أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان أن 31 «من عناصر قوات النظام (السوري) والميليشيات الموالية له» قتلوا السبت في انفجار ذخائر بمطار الشعيرات العسكري في ريف حمص الجنوبي الشرقي (وسط البلاد)، مشيراً إلى أن «أسباب الانفجارات لم تعرف بشكل واضح».
وكانت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا) أعلنت في وقت سابق أن الانفجار نتج عن «خطأ فني خلال نقل ذخيرة منتهية الصلاحية»، مشيرة إلى «ارتقاء عدد من الشهداء» من دون تحديد الحصيلة.
وبحسب مدير المرصد رامي عبد الرحمن فإنه «لم يعلم حتى اللحظة أسباب الانفجار، ما إذا كانت مفتعلة أو ناجمة عن استهداف أم أنها نتيجة خلل فني». ولفت إلى أن «عدد القتلى مرشح للارتفاع لوجود جرحى بعضهم في حالات خطرة بالإضافة لوجود معلومات عن قتلى آخرين».
ويعد مطار الشعيرات أحد أبرز المطارات العسكرية في سوريا، وكان ينتشر فيه مقاتلون إيرانيون يدعمون قوات النظام.
واستهدف المطار بضربة صاروخية أميركية في نيسان (أبريل) 2017 رداً على هجوم بغاز السارين على مدينة خان شيخون (شمال غرب) اتهمت واشنطن دمشق بتنفيذه وأودى بأكثر من 80 مدنياً.

فرانس 24/ أ ف ب
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق