سياسة عربيةلبنانيات

قائد الجيش في أمر اليوم: لن نسمح بإيقاظ الفتنة وسنستمر في مواجهة أطماع العدو والإرهاب

وجه قائد الجيش العماد جوزف عون لمناسبة عيد الجيش الرابع والسبعين، أمر اليوم إلى العسكريين والآتي نصه:

«أيها العسكريون
سنوات من عمر المؤسسة العسكرية، شهدت الكثير من المحطات والانتصارات وبعض المرارات، فلم تأخذنا نشوة النصر، ولم تكسرنا بعض العثرات، وكنا نضع نصب أعيننا الحفاظ على السلم الأهلي والعيش المشترك؛ وها نحن اليوم نؤكد أن لا عودة إطلاقاً إلى الوراء، وأن لا مكان بين اللبنانيين للفرقة والتشرذم، وأننا لن نسمح للغة الشحن والتحريض بإيقاظ الفتنة.

أيها العسكريون
لطالما نهضتم بالواجبات الموكلة إليكم، وواكبتم الاستحقاقات الدستورية، فكنتم حراساً مخلصين للديمقراطية، تسعون إلى هدف وحيد هو إنجاح المهام التي كلفتم بها. هكذا تعلمنا من المبادئ التي نشأنا عليها أن الغاية الأولى والأخيرة هي أداء الواجب، ولا اعتبار لأي هدف شخصي في مركز من هنا أو منصب من هناك.

أيها العسكريون
لا يزال العدو الإسرائيلي يمعن في انتهاك سيادة لبنان براً وبحراً وجواً وعلى مدى عقود ارتقى العديد من العسكريين والمدنيين شهداء جراء اعتداءاته المتكررة. وبجهودكم وتضحياتكم سنستمر في مواجهة أطماعه وفي التصدي له ومواجهة الإرهاب.
الرحمة للشهداء، والصبر والشفاء للمعوقين والجرحى، وعهد منا أن نبقى على مستوى تضحياتهم، وأن نحفظ القسم ونصون الأمانة ونكون على قدر المسؤولية مهما غلت التضحيات وعظمت الصعوبات».

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق