سياسة لبنانية

السعودية تبلغ لبنان رفع حظر سفر رعاياها إليه

أبلغت السعودية المسؤولين اللبنانيين الأربعاء رفع حظر السفر المفروض على رعاياها الى بيروت، وفق ما أعلن سفيرها لدى لبنان وليد البخاري، بعد ثلاث سنوات من فرضه.
وطلبت السعودية في 24 شباط (فبراير) 2016 من رعاياها مغادرة لبنان وعدم زيارته، بعد أيام من وقفها مساعدات عسكرية مخصصة له، جراء مواقف «مناهضة» للمملكة، عزتها آنذاك إلى «مصادرة» حزب الله، إرادة الحكومة اللبنانية.
وأعلن السفير السعودي وليد البخاري بعد لقائه والموفد الملكي السعودي نزار العلولا رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري في بيروت، «سيتم رفع الحظر عن سفر السعوديين الى لبنان».
وأوضح وفق تصريحات نقلتها الوكالة الوطنية للاعلام، الرسمية في لبنان، «نظراً لإنتفاء الأسباب الأمنية التي دفعتنا لتحذير رعايانا من السفر ونتيجة التطمينات التي سمعناها، نرفع تحذيرنا للمواطنين المسافرين الى لبنان».
والتقى العلولا الرئيس اللبناني ميشال عون ورئيس البرلمان نبيه بري، مؤكداً «وقوف السعودية الى جانب لبنان ومساعدته في المجالات كافة بهدف تعزيز العلاقات الاخوية بين البلدين الشقيقين».
وحذرت الرياض رعاياها من القدوم الى لبنان قبل ثلاث سنوات، وتبعتها دول خليجية عدة بينها الإمارات والكويت وقطر، بعد امتناع لبنان عن التصويت خلال اجتماع لوزراء خارجية جامعة الدول العربية ومنظمة المؤتمر الاسلامي على بياني ادانة هجوم محتجين على بعثات دبلوماسية سعودية في ايران مطلع العام 2016.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق