سياسة لبنانية

غزارة الامطار تسببت بارتفاع منسوب الليطاني في الجنوب وبأضرار في النبطية وإقليم التفاح

أدت غزارة الامطار المتساقطة الى ارتفاع منسوب المياه في نهر الليطاني عند الخردلي وقعقعية الجسر وطير فلسية – الزرارية، وفاضت المياه في بعض الاماكن على جانبي النهر. كما ساهمت الامطار بتفجر الينابيع في نبع الطاسة واعالي جرجوع، وانسيابها في مجرى نهر الزهراني الذي عرف تدفقا للمياه في مجراه منذ اسبوع كونه يشح صيفا ويغزر شتاء.
ودخلت مياه الامطار الى عدد من المنازل والمحال في بئر القنديل – النبطية وفي حي الجامعات. وشكلت السيول والامطار بركاً على الطرقات أعاقت السير امام السيارات، لا سيما على طريق زفتا – دير الزهراني – حبوش.
وتسببت السيول بحادث سير على طريق المصيلح قرب مفرق النجارية واقتصرت الاضرار على الماديات، وتعطلت 3 سيارات على مفرق زفتا.
وساهمت الرياح بسقوط لافتات ولوحات اعلانية في كفرجوز وعلى طريق الزهراني – حبوش النبطية، وخفت حركة السير في الشوارع نتيجة البرد القارس والضباب الذي سيطر على المرتفعات وحجب الرؤية،
وغمرت الامطار المزروعات في زوطر ويحمر والشرقية والدوير وارنون وكفررمان، وساهمت العواصف بتطاير الخيم الزراعية وانقطاع التيار الكهربائي عن عدد من القرى والبلدات في النبطية واقليم التفاح.

فتح الطرق الجبلية
من جهة ثانية عملت فرق وزارة الاشغال بإشراف المدير العام المهندس طانيوس بولس، ليل امس، بناء على توجيهات وزير الاشغال العامة والنقل في حكومة تصريف الاعمال يوسف فنيانوس، على اصلاح العبارة الاساسية لتصريف مياه الامطار والصرف الصحي في منطقة الدورة برج حمود الجديدة مروراً بالأوتوستراد الدولي الى البحر، وتنظيفها من الرمول والاوساخ طيلة ساعات الليل وحتى السادسة من صباح اليوم، وذلك بعد انهيار سطحها داخل حرم الاتوستراد الدولي المؤدي الى مدخل بيروت الشمالي في منطقة الدورة، بسبب حمولة شاحنة زائدة مرت فوقها.
من جهة ثانية، تقوم ورش وزارة الاشغال بفتح الطرق الجبلية الممتدة من ضهر البيدر- صنين- زحلة – عيون السيمان – كفرذبيان – اللقلوق – الارز لتأمين سلامة مرور المواطنين، وطلبت وزارة الاشغال من المواطنين التقيد بتوجيهات القوى الامن الداخلي عن حال الطرق خصوصا في الاماكن المرتفعة.
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق