دولياترئيسي

بومبيو: «العالم يسمع أصوات» الايرانيين الذين يتظاهرون ضد نظامهم

اكد وزير الخارجية الاميركي مايك بومبيو الاربعاء دعمه للايرانيين الذين يتظاهرون ضد حكومتهم التي اتهمها بـ «الفساد والظلم وعدم الكفاءة».
وقال في بيان «الشعب الايراني يطلب ان يشارك قادته ثروة البلاد ويلبون حاجاته المشروعة». واضاف «العالم يسمع أصواتهم».
وتواجه حكومة طهران استياء متنامياً بسبب الاضطرابات الاقتصادية التي أدت منذ أشهر إلى تسارع تدهور العملة الايرانية في السوق الموازية منذ ان سحب دونالد ترامب في ايار (مايو) بلاده من الاتفاق الدولي في 2015 حول النووي الايراني واعلن تشديد العقوبات الاقتصادية الاميركية على ايران.
وفي اليومين الماضيين اضرب تجار البازار في طهران، الداعم التقليدي للنظام السياسي في ايران المتمسك ايضاً بالدفاع عن مصالحه الخاصة، احتجاجاً على تراجع قيمة الريال الايراني والعراقيل امام النشاط الاقتصادي وهو ما يحملون النظام مسؤوليته.
وقال بومبيو «تهدر الحكومة الايرانية موارد المواطنين من خلال مغامراتها في سوريا ودعمها لحزب الله وحماس والحوثيين» في لبنان وغزة واليمن «او طموحاتها لتطوير دون مبرر برنامجها النووي». واضاف «ستساهم في زيادة معاناة الايرانيين» اذا استمرت على هذا المنوال.
والاربعاء اعتبر بومبيو ان الاحتجاجات ليست مفاجئة بعد أن قال مؤخراً ان التظاهرات المناهضة للنظام تزداد في ايران.
وتؤكد ادارة ترامب انها تسعى فقط الى «تغيير سلوك النظام» وانهاء دوره «المزعزع للاستقرار» في الشرق الاوسط رداً على اتهامها بانها تريد تغيير النظام في ايران من خلال العقوبات التي أعادت فرضها بعد الانسحاب من الاتفاق النووي.

ا ف ب

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق