اضواء و مشاهيرنجوم وأضواء

العثور على مصممة الأزياء الأميركية كايت سبيد متوفاة في منزلها في نيويورك

عُثر على مصممة الأزياء الأميركية كايت سبيد متوفاة في منزلها في نيويورك.
وقال متحدث باسم الشرطة إن مديرة المنزل عثرت على سبيد في شقتها في بارك أفينيو في مانهاتن.
وتحقق الشرطة في الحادث الذي يبدو أنه انتحار. وأعرب رواد عالم الأزياء عن الأسى لفقدها وأثنوا على عملها وموهبتها.
واشتهرت سبيد، التي شغلت في السابق منصب رئيس مجلة «مادموازيل» للأزياء، كمصممة للملابس والاحذية والحلي، ولكن أكثر انتاجها شهرة كان خطها للإكسسوارات.
وشاركت في تأسيس شركة كايت سبيد لحقائب اليد عام 1993 مع زوجها آندي سبيد.
وأكدت شرطة نيويورك وفاة سبيد، 55 عاماً، باسمها قبل الزواج كاثرين نويل بروزناهان.
وقالت الشرطة إن سبيد تركت خطاباً، ولكنها رفضت نقاش ما جاء فيه.
وأصدرت أسرة سبيد بياناً تطلب فيه مراعاة خصوصيتها بينما تتعامل مع وفاتها.
وقالت الأسرة «نشعر بالأسى العميق لمأساة اليوم».
وأضاف بيان الأسرة «نحب كايت ونفتقدها للغاية. نطلب احترام خصوصيتنا وحزننا في هذه الفترة العصيبة».

كيف أصبحت سبيد اسماً شهيراً في عالم الأزياء؟
وافتتحت شركة «كايت سبيد هاندباغز» لحقائب اليد أول متاجرها في نيويورك عام 1996، ويوجد لها الآن أكثر من 300 فرع في العالم.
وتعرف حقائب سبيد بشعارها المميز وهو علامة البستوني، في إشارة إلى اسم سبيد، الذي يعني بالانكليزية البستوني كما في ورق اللعب.
وأصبحت الحقائب ذات الألوان الزاهية علامة مميزة لمنتجات الشركة وتصميماتها.
وباعت سبيد شركتها التي تحمل منتجاتها اسمها عام 2007. واشترتها العام الماضي شركة كوتش المنافسة في صفقة بلغت قيمتها 2.4 مليار دولار.
وأسست سبيد وزوجها بعد ذلك شركة أخرى باسم «فرانسيس فالانتين»، وهو اسم ابنتهما.

بي بي سي

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق