سياسة لبنانية

استشهاد جندي ومقتل مطلق النار على الجيش خلال عملية مداهمة في باب التبانة

سقط عدد من الجرحى أثناء مداهمة للجيش في باب التبانة، لتوقيف مطلوبين.
وفي التفاصيل ان عناصر من الجيش، طوقوا مساءامس شارع الحموي في باب التبانة، ثم نفذوا مداهمة، تمكنوا خلالها من توقيف مطلوب، فعمد مطلوب آخر إلى اطلاق النار وعدد من القنابل باتجاه العسكريين، غير ان الجيش طارده وتمكن من قتله.
وفي وقت لاحق صدر عن قيادة الجيش – مديرية التوجيه البيان الآتي:
«إلحاقاً لبيانها السابق المتعلق بعملية الدهم التي نفذتها قوة من الجيش ليل أمس في محلة التبانة – طرابلس، قامت قوى الجيش بملاحقة الإرهابي مطلق النار، المدعو هاجر العبدالله واشتبكت معه ما أدى إلى مقتله، فيما أوقفت شقيقه المدعو بلال. وقد تم ضبط كمية من الأسلحة والذخائر والأعتدة العسكرية والمبالغ المالية.
بوشر التحقيق مع الموقوف بإشراف القضاء المختص».
ونعت قيادة الجيش – مديرية التوجيه في بيان، الجندي خالد محمود خليل الذي استشهد ليلا، خلال الاشتباك الذي حصل بين دورية من الجيش ومسلحين في محلة باب التبانة – طرابلس. وفي ما يلي نبذة عن حياة الشهيد:
من مواليد 13/3/1992 بزال – عكار.
مددت خدماته في الجيش اعتباراً من 28/3/2014، ثم نقل إلى الخدمة الفعلية بتاريخ 11/11/2015.
حائز تهنئة العماد قائد الجيش.
الوضع العائلي: عازب.
ينقل الجثمان بتاريخ 5/2/2018 الساعة 8.00 من مستشفى طرابلس الحكومي إلى بلدة مشمش – قضاء عكار بيت خليل، حيث يقام المأتم بتاريخه عقب صلاة العصر في مسجد بيت خليل، ويوارى في الثرى في جبانة وطى مشمش – بيت خليل.
تقبل التعازي بعد الدفن، وبتاريخي 6 و7/2/2018 ابتداء من الساعة 8.00 ولغاية الساعة 18.00 في قاعة المسجد المذكور. 


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق